الارشيف / ثقافة / بوابة الوفد الالكترونية

محمد حفظي لـ الوفد : عودة القاهرة السينمائي للمسرح الكبير

الوفد .. أكد المنتج السينمائي والسيناريست محمد حفظي، أن الدورة الأربعين من مهرجان القاهرة السينمائي المقر انعقادها في نوفمبر المقبل في منافسة شرسة مع مهرجان الجونة السينمائي التي حققت نسخته الأولى العام الماضي نجاحا كبيرا.

وقال في تصريح خاص لبوابة الوفد، إن طاقم فريق مهرجان القاهرة السينمائي بداية من أكبر موظف حتى أصغر عامل، يبذلون قصاري جهدهم للخروج بدورة مشرفة هذا العام.

وقال إنه سيعمل عى تطوير المهرجان عن طريق

الندوات التثقيفية وورش العمل، مؤكدا أن أهم ما يميز مهرجان عن غيره هو مضمونه وليس شكله ولا ضيوفه.

وأشار إلى أن الدورة الأربعين ستشهدت تطورات كبيرة، يلمسها الجمهور الذي يرتاد على المهرجان كل عام، مؤكدا أن الدورة لن تساير المهرجانات العالمية مثل كان وفينيسيا وتورنتو، على الأقل في الفترة الحالية، ولكن سيكون هناك تحسينات مقارنة

ADTECH;loc=300;grp=%5Bgroup%5D

بالدورات السابقة.

وأكد أنه سيحاول بمساعدة وزارة الثقافة على تذليل العقبات التي تحول دون تحقيق النجاح المنشود، وتجنب الأخطاء التي لازمت دورات المهرجان السابقة. والتي ساهمت بجزء كبير في خفت أضواء المهرجان لدى الجمهور.

وأكد أن المهرجان ستعود أضواؤه للمسرح الكبير بدار الأوبرا المصرية هذا العام.

يُشار إلى أن د.إيناس عبدالدايم، وزيرة الثقافة، اختيرت المنتج

تابع الخبر من المصدر

قد تقرأ أيضا