الارشيف / تكنولوجيا / البوابة العربية للأخبار التقنية

تسريب يكشف بيانات معظم مواطني الإكوادور

تسببت عملية تهيئة خاطئة لقاعدة بيانات عبر الإنترنت إلى كشف السجلات الشخصية لمعظم سكان الإكوادور، بما في ذلك الأطفال، فيما يُعد التسريب الأكبر في تاريخ الإكوادور، وذلك وفقًا لموقع ZDNet.

وجرى اكتشاف قاعدة البيانات من قبل باحثين أمنيين في شركة vpnMentor، وهي تحتوي على ما يقرب من 20.8 مليون سجل مستخدم، وهو رقم أكبر من إجمالي عدد السكان في البلاد، تبعًا إلى أنه يتضمن بيانات الأشخاص المتوفين.

ويبدو أن قاعدة البيانات قد حصلت على البيانات من مصادر مختلفة، بما في ذلك مصادر حكومية وقواعد بيانات خاصة، حيث هناك تفاصيل مثل أسماء ومعلومات حول أفراد الأسرة، وبيانات السجل المدني، والمعلومات المالية والعمل، وبيانات ملكية السيارة.

وكانت البيانات الأكثر شمولاً هي بيانات السجل المدني للحكومة الإكوادورية، إذ تحتوي القاعدة على أسماء المواطنين الكاملة، وتواريخ الميلاد، وأماكن الميلاد، وعناوين المنازل، والحالة الزواجية، وأرقام الهوية الوطنية، ومعلومات العمل، وأرقام الهواتف، ومستويات التعليم.

وتسمح البيانات الموجودة ضمن فهرس العائلة – والذي يتضمن معلومات عن أفراد أسرة كل مواطن، مثل الأطفال والآباء والأمهات – لأي شخص بإعادة بناء الأشجار العائلية لسكان البلد بأكمله.

موضوعات ذات صلة بما تقرأ الآن:

وتُعد قاعدة البيانات محدثة، إذ تحتوي على معلومات حديثة حتى عام 2019، بما في ذلك سجلات لرئيس البلاد، وحتى جوليان أسانج، الذي حصل سابقًا على حق اللجوء السياسي من الدولة الصغيرة في أمريكا الجنوبية، مع منحه رقم بطاقة هوية وطنية.

كما تضم قاعدة البيانات معلومات حول الأطفال الذين ولد بعضهم في هذا الربيع، حيث هناك 6.77 مليون سجل للأطفال الذين تقل أعمارهم عن 18 عامًا، متضمنة أسماء الأطفال، وأرقام الهوية الوطنية، وأماكن الميلاد، وعناوين المنازل، ونوع الجنس.

وتحتوي قاعدة البيانات المكشوفة أيضًا على سجلات تحمل أسماء مختصرة للكيانات الخاصة، مثل (BIESS)؛ و (AEADE)، بما في ذلك 7 ملايين سجل مالي، و 2.5 مليون سجل متضمن تفاصيل عن أصحاب السيارات والسيارات.

ويرمز (BIESS) إلى بنك مؤسسة الضمان الاجتماعي الإكوادورية، ويحتوي على معلومات مالية لبعض المواطنين الإكوادوريين، مثل حالة الحساب؛ ورصيد الحساب؛ ونوع الائتمان؛ ومعلومات عن صاحب الحساب؛ بما في ذلك تفاصيل الوظيفة.

بينما يرمز (AEADE) إلى رابطة شركات السيارات في إكوادور، وتحتوي على معلومات عن مالكي السيارات وسياراتهم، بما في ذلك الأطرزة؛ وألواح ترخيص السيارات.

قد تقرأ أيضا