الارشيف / أسواق المال / البورصة / موقع البورصة اليوم

رئيس مجلس إدارة «إم إم جروب»: 15 مليار جنيه حجم التحصيلات المستهدفة لـ«بى» و«مصارى» بنهاية 2018 

 

 نستهدف الوصول بفروع فودافون  إلى 70 فرعاً بنهاية العام الحالى 

تعتزم شركة إم. إم. جروب للصناعة والتجارة العالمية – إم تى أي، زيادة قيمة التحصيلات من شركتى بى ومصارى للدفع الإلكترونى إلى 15 مليار جنيه بنهاية العام الجاري، مع قاعدة عملاء بلغت 20 مليون مواطن وخدمات تجاوزت 20 خدمة بعد أن أصبح للشركتين أكثر من 110 آلاف نقطة بيع، تسعى الشركة للنمو بأعمال الشركتين بنحو %20 لنقاط البيع خلال العام المقبل، بالإضافة لنية الشركة زيادة فروع شركة فودافون إلى 70 فرعا بنهاية عام 2018.

قال خالد محمود، رئيس مجلس إدارة الشركة فى حوار لـ«البورصة»، إن الشركة لن تستحوذ على شركات دفع إلكترونى أخرى، الفترة الحالية.

وأضاف أن ذراع الشركة الخاصة بالتمويل غير المصرفى ممثل بشركة ابتكار للتمويل الاستثمارى يعمل على الانتهاء من الحصول على الرخصة الخاصة بنشاط التمويل متناهى الصغر، لافتًا إلى نية الشركة زيادة رأس المال الخاص بها خلال عام 2019، رافضًا الإفصاح عن قيمة الزيادة.

وكشف أن صفقة الاستحواذ على شركة تمويل تم توقيعها بالفعل وسيتم تنفيذها قريبًا فى البورصة المصرية، موضحًا أن السبب وراء تأخيرها هو الإجراءات التى تخص تأسيس شركة قابضة وفقًا لقانون 95 لسنة 1992 الخاص بسوق رأس المال، والحصول على الموافقات اللازمة.

وتعتبر مجموعة شركات تمويل هى منصة من 4 شركات تعمل فى مجال التأجير التمويلي، التمويل العقاري، التخصيم، والوساطة التأمينية والتحصيل.

وأوضح أن الشركة ضاعفت عدد نقاط فروع شركة فودافون خلال العام الحالي، حيث وصل العدد إلى 60 فرعاً حاليًا مع استهداف الوصول إلى 70 فرعاً بنهاية عام 2018.

وأقر مجلس النواب المصرى تعديلًا على قانون رقم 147 لسنة 1984 بفرض رسوم تنمية الموارد وتم نشره فى الجريدة الرسمية فى يونيو الماضى وبدأ تطبيقه بالفعل فى نفس الشهر، رسمًا جديدًا بقيمة 50 جنيهًا على كل خط محمول جديد تدفع لمرة واحدة، بالإضافة إلى 10 جنيهات شهريًا على كل فاتورة، وهو ما رفع الرسوم المفروضة على بعض السلع والخدمات بينها خطوط وفاتورة المحمول.

وأشار رئيس مجلس إدارة «إم. إم. جروب» للصناعة والتجارة العالمية، إلى أن الشركة ستعمل على الحفاظ على حصتها السوقية فى توزيع علامة سامسونج البالغة %30، والبالغة %50 فى علامة هواوي، خلال عام 2019.

وأظهرت القوائم المالية لـ«إم. إم. جروب» انخفاض أرباح الشركة %20 خلال التسعة أشهر الأولى من العام الجارى لتسجل 233.6 مليون جنيه مقابل 292.5 مليون أرباحًا خلال الفترة نفسها من العام الماضى، وارتفعت المبيعات إلى 5.4 مليار جنيه بنهاية سبتمبر، مقابل 4.4 مليار مبيعات بنفس الفترة من 2017.

وتستحوذ «إم تى اي» على حقوق توزيع هواتف «سامسونج»، و«هواوي»، فى السوق المصري.

وأضاف رئيس مجلس إدارة «إم.إم جروب»، أن الحصة السوقية للمبيعات من علامة سامسونج ستزيد إلى أكثر من 50% وفقًا لزيادة حصة «ام تى اي» بشركة قنوات للتجارة والتوزيع، إلى %62.7 بدلا من الحصة الحالية التى تبلغ %37.5 التى تم الإعلان عنها مطلع شهر ديسمبر الجاري، فى صفقة قيمتها 73.9 مليون جنيه.

وتعتبر شركة قنوات واحدة من أربعة وكلاء معتمدين لتوزيع العلامة سامسونج للهواتف المحمولة، كما أضاف رفع نسبة ملكية «إم تى أي» فى قنوات إلى عدد نقاط توزيع الشركة لتصل إلى 42.5 ألف نقطة.

وتبلغ حقوق الملكية الحالية لشركة قنوات للتجارة والتوزيع 300 مليون جنيه، ويتوزع هيكل ملكيتها ما بين «إم إم جروب» بواقع %62.7 وشركة سكاى بحصة %14، الحصص الأخرى لمساهمين أفراد.

ارتفعت إيرادات أجهزة المحمول بشركة إم إم جروب، بنسبة %10 وتمثل أجهزة المحمول %84 من إجمالى إيرادات قطاع الأجهزة الكهربائبة والإلكترونية للشركة.

كما قفزت إيرادات قطاع الاتصالات 12.2% بفضل زيادة الطلب على جميع فئات كروت الشحن المختلفة وزيادة عدد فروع فودافون إكسبريس.

وأبرمت «قنوات» اتفاقية توزيع مع شركة إتش إم دى جلوبال – نوكيا – لتصبح ثانى موزع للعلامة التجارية فى السوق المصرى ما سيؤدى إلى التنوع فى مبيعات الشركة وسيزيد من حصتها فى سوق توزيع الهواتف المحمولة.

وعن قطاع توزيع الأجهزة المنزلية، كشف محمود أن استيراد الأجهزة المنزلية من من شركة «بوش» يتم من دول أوروبية بينها تركيا.

وحققت إم.إم جروب للصناعة والتجارة العالمية، زيادة بنسبة %25 فى مبيعات علامة بوش للأجهزة المنزلية داخل مصر خلال الربع الثالث مقارنة بالربع الثانى من العام الحالى، علما بأن الشركة اقتنصت حق توزيع «بوش» مطلع العام وبدأت فعليًا فى التوزيع بداية الربع الثانى من 2018.

وأضاف رئيس مجلس إدارة «إم.إم جروب»، «أن أم تى أي»، تستهدف زيادة مبيعاتها خلال العام المقبل فى قطاع الأجهزة المنزلية.

قد تقرأ أيضا