الارشيف / صحة / البوابة

ماذا تكشف وضعية نومك عن أسرار علاقتك مع شريكك؟  (صور)

  • 1/9
  • 2/9
  • 3/9
  • 4/9
  • 5/9
  • 6/9
  • 7/9
  • 8/9
  • 9/9

بعد سنوات من العشرة بين الزوجين، تظهر بعض التصرفات والعادات المشتركة بينهما، تدل على مدى تعمق العلاقة، أو تكشف بالعكس عن بعض المشاكل، كالنفور والملل اللذين يتسللان إلى حياتهما دون دراية منهما.

من هذه الأشياء وضعية النوم، التي اعتاد كلا الزوجين عليها طوال فترة العلاقة، فنجد اليوم أن هذه الوضعية بإمكانها كشف أسرار وخبايا صادمة قد لا تخطر يوما بالبال، وهو ما ستتضمنه السطور التالية بحسب ما اوردته ملجة "ذي ليست" بحسب بعض الخبراء:

وضع المغرفة (التعانق) دليل على الثقة والألفة
تقول باتي وود، خبيرة لغة الجسد ومؤلفة كتاب "إشارات النجاح- دليل لقراءة لغة الجسد": "يشبه وضعية نوم الشريكين كالملعقتين الموضوعتين في درج واحد، فتكونان متقابلتين من الظهر، ويظهر الشريكان متعانقان من الخلف، وهذا يدل على أن العلاقة حميمية جدًا، والشعور بالثقة المتبادلة والألفة والود".

تعانق السيقان (حبات البسلة)
تدل هذه الوضعية على تفاهم الشريكين والتوافق الفكري بينهما، وأن كليهما يفهم الآخر بمجرد النظر في عينيه، وتوضح خبيرة الجسد باتي وود بقولها: "تعبر هذه الوضعية عن مدى تعلق الشريكين ببعضهما، ولا تكتمل حياة أحدهما دون الآخر، ويحيطهما التفاهم والقبول".

وضعية الظهر بالظهر دليل على الاستقلالية
عندما ينام الزوجان وكلاهما يوجه ظهره للآخر، فهذا دليل على تمتع كليهما بالاستقلالية بعيدًا عن شريكه، ويحرص كل منهما على أخد المساحة الكافية في العلاقة، وأن هذه المرحلة نتاج قدسية الخصوصية عند الشريكين، ووفقًا لكاروين سويت الخبيرة النفسية للعلاقات اتي أضافت: "يفضل الشريكان هذه الوضعية كنوع من الديناميكية العاطفية بينهما، والتي تشير إلى عشق الشريكين للحرية، مع ترك مسافة بسيط بينهما".

أخذ أحد الشريكين مكان الآخر دليل الأنانية والسيطرة
معنى استحواذ أحد الشريكين على مساحة كبيرة من السرير على حساب شريكه، وجود بعض المنغصات والمشاكل الصغيرة، وتقول سويت: "عندما تقاتلين من أجل أخذ الغطاء من شريكك، أو أنك تناضلين للحفاظ على مكانك حتى لا تقعي على الأرض! فأنت بحاجة إلى تقييم العلاقة من جديد، فهذا الشريك أناني ويحارب من أجل السيطرة عليك، ويأخذ دائما دور القائد وأنت المنقاد".

وضعية رأسك على صدره دليل الحب المشتعل
غالبا ما يستغنى أحد الشريكين عن الوسادة، ويضع رأسه على صدر شريكه أثناء النوم، ما يدل على الحب المشتغل بداخله، وتوضح سويت أن هذه الوضعية تظهر دائمًا في المرحلة الأولى من العلاقات، خاصة في شهر العسل.

ويقول أخصائي علم النفس شيرلي جلاس: "اطمئني إذا كان شريكك يفضل هذه الوضعية عند النوم، فهو بذلك يحبك بشدة ورومانسي لأقصى درجة، كما أنه يهتم بك ويسعى لحمايتك دائمًا".

تقابل الوجهين وتقارب الجسدين دليل على الثقة المتبادلة
بحسب إليزابيث فلين كامبل، المعالجة النفسية، تشير هذه الوضعية إلى تمتع الشريكين بالثقة والحماية المتبادلة، وتسمى هذه الوضعية بالتشابك، فيتلامس الوجهان من ناحية الأنف مع تقارب الجسدين.

وقد يدل على محاولة كل شريك وضع حدود في العلاقة، من ناحية أخرى، كما أنه علامة على الاعتماد المتبادل، وتوضح كامبل أن الشريكين اللذين تتشابك ذراعيهما أثناء النوم، دائما ما يعتمدان على بعضهما في إنجاز بعض المهام.

لف ذراع الشريك حول جسد شريكه هو أفضل الأوضاع


تعتبر هذه الوضعية من أفضل الوضعيات بين الشريكين، فهي تعبر عن اكتشاف كل منهما للآخر، وتبين سويت أن هذه الوضعية هي مزيج بين العلاقة الحميمية والاستقلالية، وبالرغم من انفصال جسد الشريكين تدريجيًا

قراءة المزيد ...