الارشيف / صحة / اليوم السابع

كيف تحمل السيدة برحم ذى قرنين وما هى المخاطر التى تهددها؟

الرحم ذو القرنين هو عيب خلقى من بين عدد من العيوب الخلقية التى تصيب الرحم، ولعل ما يحدث به هو أن الرحم يصبح جزئين، وكأن به غرفتان وليس غرفة واحدة، هذا ما أوضحه الدكتور عمرو حسن، أستاذ مساعد أمراض النساء والتوليد بقصر العينى، حيث إن هذا النوع من العيوب قد تحمل المرأة دون التعرف عليه وقد يصل بها الأمر إلى اكتشافه خلال الولادة.

 

وأضاف حسن، فى تصريحات خاصة لـ"اليوم السابع"، أنه من بداية الشهر الثالث للحمل خاصة يجب أن تجرى السيدة فحوصات تؤكد أن رحمها سليم لإتمام الحمل دون التعرض للإجهاض أو أى من المشكلات الأخرى، وفى حالة اتضح أن رحمها ذو قرنين فعليها أن تفحص طول ووسع عنق الرحم ويتحدد على أساسه إذا كانت تحتاج لعملية ربط لعنق الرحم أو لا.

 

وأكد حسن، أن السيدة التى تعانى هذا النوع من الأرحام، يجب عليها تناول المثبتات خلال الحمل والحصول على الراحة والمتابعة الدائمة ليمر حملها بسلام إلى الولادة، محذرا من المضاعفات التى يمكن أن تصل لها إن كانت ليست على وعى بها أو أهملت فى نفسها وتعرضت للالتهابات المهبلية أو التهابات مجرى البول التى تعد فى غاية الخطورة فى حالتها.

 

وشملت المخاطر التى قد تواجهها هذه السيدة كما أشار إليها أستاذ مساعد أمراض النساء والتوليد على الآتى:

 

-

قراءة المزيد ...

قد تقرأ أيضا