الارشيف / أسواق المال / موقع الدستور الالكتروني

نائب الرئيس السوداني يفتتح معرض الخرطوم للكتاب بمشاركة مصر

افتتح النائب الأول للرئيس السوداني، الفريق أول ركن بكري حسن صالح، مساء اليوم، الدورة رقم 14 من معرض الخرطوم الدولي للكتاب، والذي يستمر حتى يوم 29 من أكتوبر بمشاركة مصر.
وشهد حفل الافتتاح عددا كبيرا من الوزراء والمسئولين في الحكومة السودانية، ورؤساء وأعضاء البعثات الدبلوماسية المعتمدين لدى الخرطوم، وجمعا غفيرا من الجمهور.
وقال وزير الثقافة والسياحة والآثار السوداني، عمر سليمان آدم، خلال حفل الافتتاح، إن هذه الدورة يشارك فيها نحو 20 دولة من الدول الشقيقة والصديقة، يمثلهم 250 ناشرا من داخل السودان وخارجها، منوها بأن المعرض يضم نحو 24 ألف عنوان لكتاب في مختلف فروع المعرفة الأدبية والعلمية والسياسية والاقتصادية والتاريخية وغيرها.
وأضاف: أن أيام وليالي المعرض ستتضمن العديد من الأنشطة والفعاليات تشمل المقهى الثقافي والأمسيات الشعرية والأدبية والندوات، بمشاركة نخبة من الكتاب والأدباء والشعراء والمثقفين.
وأشار إلى أنه تم اختيار الأديب والشاعر السوداني الراحل الدكتور عبدالله الطيب شخصية هذه الدورة، تكريما له وتقديرا لما قدمه من إبداع وفكر أثرى به المكتبة العربية والعالمية.
من جانبه، أعرب رئيس اتحاد الناشرين المصريين، سعيد عبده، ممثل اتحاد الناشرين العرب، عن سعادته لمشاركة الناشرين المصريين في المعرض، بما يعمق الروابط الثقافية والتاريخية الراسخة بين دولتي وشعبي وادي النيل.
وقال: إن تنظيم مثل تلك المعارض يؤكد اهتمام الدول والحكومات بالقراءة ودعم الثقافة، منوها بأن صناعة النشر في العالم العربي تعاني من مشكلات عديدة، أبرزها ضعف القوانين المطبقة لحماية الإبداع العربي والملكية الفكرية.
وأكد سعيد عبده، أن هناك دورا كبيرا للدولة في حماية المؤلف.. وكذلك الإعلام للتعريف بماهية الملكية الفكرية والتوعية بشأنها، بجانب تكثيف الندوات والمؤتمرات في هذا الشأن.
ودعا إلى التعاون مع الناشرين لتنظيم المزيد من المعارض بالدول العربية، والقضاء على الممارسات التي تعوق ذلك، مطالبا بالعمل على تيسير تنقل الكتب بين الدول العربية، والمساعدة في مواجهة ارتفاع تكلفة إنتاج الكتاب، والحد من إجراءات الرقابة، وتخفيض الجمارك على الكتب والمواد الداخلة في صناعتها.

قد تقرأ أيضا