الارشيف / أسواق المال / بوابة الشروق

الإسكان تشارك القطاع الخاص باستثمارات 179مليار جنيه

وافق مجلس إدارة هيئة المجتمعات العمرانية الجديدة، فى اجتماعه برئاسة الدكتور مصطفى مدبولى، رئيس مجلس الوزراء، وزير الإسكان والمرافق والمجتمعات العمرانية، أمس، على إصدار أوامر الإسناد والتعاقد مع 6 مشروعات بالمرحلة الثانية من مشروعات الشراكة مع القطاع الخاص.


وقال مدبولي، في تصريحات له، إن إجمالى مساحة أراضى المشروعات 2363 فداناً، وإجمالى الاستثمارات المتوقعة بها 179 مليار جنيه، وتوفر نحو 400 ألف فرصة عمل مباشرة، وغير مباشرة.


وعن فكرة الشراكة بين هيئة المجتمعات العمرانية الجديدة، وشركات التطوير العقارى، أضاف مدبولي: تعتمد فكرة الشراكة مع الهيئة على تخصيص أرض لشركة تطوير عقارى كبرى، مشهود لها بالكفاءة، ولها سابقة خبرة كبيرة في المجال العقاري، وتقوم الهيئة بتقديم تسهيلات في سداد قيمة الأرض، ويكون ذلك علي مراحل سداد مختلفة، وبصور متنوعة للسداد (سداد نقدي وعيني)، و يقابل هذه التسهيلات أن يكون للهيئة حصة من وحدات المشروع ( السكنية والخدمية) تقوم الهيئة بتحديدها.


وحول تفاصيل المشروعات التى سيتم التعاقد عليها، قال المهندس وليد عباس، معاون وزير الإسكان، لشئون هيئة المجتمعات العمرانية الجديدة، إنه سيتم تنفيذ مشروع بنشاط عمرانى متكامل، بقطعة الأرض شمال مدينة الشيخ زايد بالحي 17، بمساحة 410 أفدنة، بتكلفة استثمارية متوقعة 17 مليار جنيه، ويوفر نحو 17 ألف فرصة عمل مباشرة وغير مباشرة، ومشروع بأنشطة مختلطة (تجارى – إدارى – فندقى – طبى – ترفيهى)، بقطعة الأرض (زايد سبارك) المطلة على محور 26 يوليو بمدينة الشيخ زايد، بمساحة 205 أفدنة، بتكلفة استثمارية متوقعة 59 مليار جنيه، ويوفر نحو 57 ألف فرصة عمل مباشرة وغير مباشرة.


وتابع :" كما سيتم تنفيذ مشروع بنشاط عمرانى متكامل، بقطعة الأرض الواقعة على محور الضبعة بامتداد مدينة الشيخ زايد، بمساحة 1000 فدان، بتكلفة استثمارية متوقعة 60 مليار جنيه، ويوفر 200 ألف فرصة عمل مباشرة وغير مباشرة، ومشروع بنشاط عمرانى متكامل، بقطعة الأرض الواقعة على محور الضبعة بغرب الامتداد بامتداد مدينة الشيخ زايد، بمساحة 500 فدان، بتكلفة استثمارية متوقعة 29 مليار جنيه، ويوفر 100 ألف فرصة عمل مباشرة وغير مباشرة".


وأضاف أنه سيتم أيضا تنفيذ مشروع بنشاط عمرانى متكامل، بقطعة الأرض بمنطقة التوسعات الشرقية بمدينة 6

تابع من المصدر

قد تقرأ أيضا