الارشيف / أسواق المال / المصرى اليوم

«التخطيط» تطلق برنامج «وطني 2030» غداً لتدريب 3500 من قيادات الوزارات

اشترك لتصلك أخبار الاقتصاد

وضعت وزارة التخطيط والمتابعة والإصلاح الإداري، خطة تدريبية لعام «2018/2019»، التي تبدأ بالبرنامج الاستراتيجي «وطني 2030»، الذي ستطلقه الوزارة، السبت الأول من سبتمبر، لتدريب عدد 3500 من قيادات الوزارات بالقطاع الحكومي، ليستمر تنفيذه على مدي ثمانية أشهر لتدريب عدد 400 متدرب شهريا على أن تكون مدة البرنامج لكل مجموعة 6 أيام تدريبية.

وفي هذا السياق، أكدت الدكتورة هالة السعيد، وزيرة التخطيط والمتابعة والإصلاح الإداري، أنه تم تصميم البرنامج ليشمل أربعة محاور تدريبية هامة، المحور الأول إدارة الذات، الذي بدوره يغير كثير من مفاهيم التحديات في الحياة وبيئة العمل ثم يتطرق التدريب إلى تقييم ذاتي عن مستوى الإنتاجية الشخصية، وكيفية تحديد الأولويات والمهام.

وأضافت «السعيد» أنه «يلي ذلك المحور الثاني حول رؤية مصر 2030 حيث يتم تعريف المتدربين بالرؤية والمهمة والاستراتيجية وشرح مفاهيم التنمية المستدامة، الاقتصاد الاخضر، الاستدامة المالية، أما المحور الثالث فيتناول قانون الخدمة المدنية والإطار التشريعي، وأسباب صدور القانون، وملامح القانون، وأهم ما تضمنه القانون، ومصطلحات القانون الجديد،و الاختصاصات الواردة بالقانون، وأبرز مواد التطبيق والتفسير في القانون واللائحة التنفيذية، وفى نهاية المدة التدريبية يأتي المحور الرابع، وهو قياس الجدارات، الذي يهدف إلى إبراز المواهب الإدارية، ووضع خطة تطوير شاملة لكل متدرب (تحليل الفجوة التدريبية – المواهب الإدارية)».

وأشارت وزيرة التخطيط إلى أنه يتم بعد مرحلة قياس الجدارات التدريب على خمسة برامج تدريب مهارية، أولها هي مقدمة في إدارة المشروعات، الذي يهدف إلى التعريف بكيفية عمل المشروعات في الإطار المؤسسي مع توضيح أهمية دور أعضاء الفريق في نجاح المشروع والتعزيزات المطلوبة لأداء عملهم، وتوضيح أهمية إدارة المشروعات في نجاح الأعمال وتطبيق الأهداف، بالإضافة إلى وصف أنواع مختلفة من إعدادات المؤسسية الخاصة بإدارة المشروعات وتخطيط وتكلفة المشروع وتقدير المدة الزمنية وإدارة مخاطر المشروع.

كما يتم التدريب على برنامج تنفيذ الاستراتيجية، بالإضافة إلى برامج مخصصة للمستويين الأول والثاني، وهي تقييم الأداء، الذي يهدف إلى فهم كيفية عمل دورة إدارة الأداء في المؤسسات الحكومية وإدراك أهمية التخطيط مع وضع أهداف واضحة ومحددة تساعد علي تطوير أداء العاملين وتحديد احتياجات تطوير الأداء للعاملين، ومدي أهمية عملية إدارة الأداء في النشاط الكلي للمؤسسة ودراسة الأخطاء الشائعة في التقييم، أما عن برنامج إدارة المخاطر أوضحت الوزيرة أنه يشمل فهم ما هي المخاطر المؤسسية وتحديد الفئات التى تحقق المخاطر وتعلم كيفية تحديد وتقييم وتخطيط خطط المواجهة للمخاطر، وتطوير المهارات اللازمة لمراقبتها والتحكم فيها، مع دراسة تأثير أعضاء الفريق للمساهمة بشكل إيجابي في إدارة المخاطر المؤسسية، والمهارات الأساسية اللازمة لإدارتها بنجاح، بالإضافة إلى دراسة برنامج موازنة البرامج والأداء.

وأضافت الوزيرة أنه «يختص موظفي المستوى الثالث بالإضافة إلى برنامجي مقدمة في إدارة المشروعات وتنفيذ الاستراتيجية ببرامج الإدارة الفعالة وفن تفويض المهام وبناء فرق العمل الفعالة، كما يتم التدريب علي أربعة برامج حكومية تضم رؤية مصر 2030، وقانون الخدمة المدنية، ومدونة السلوك الوظيفي، والحوكمة في النظام الحكومي، ويمنح المتدربين في النهاية شهادة تخصصية معتمدة بعد اجتياز مرحلة آخري من البرامج المتقدمة».

من جانبه، أوضح أحمد جاد الحق، المدير التنفيذي لمشروع بناء القدرات وتطوير المواهب الحكومية بالوزارة، أنه تم إنشاء وحدة بناء القدرات بهدف تحليل ووضع خطة تدريب لموظفي الحكومة علي كل المستويات الوظيفية، بالإضافة إلي وضع خطة تدريب للوحدات الثلاث التى سيتم إنشائها بكل الوزارات، وذلك طبقا لقانون الخدمة المدنية الجديد وهى وحدات الموارد البشرية، والحوكمة، ووحدة التخطيط الاستراتيجي، لذلك تم وضع خطة تدريبية مع الأخذ في الاعتبار أن يتماشي النهج التدريبي للخطة وفقا لرؤية مصر 2030.

وأضاف المدير التنفيذي لمشروع بناء القدرات وتطوير المواهب الحكومية أن «البرنامج التدريبي الاستراتيجي وطني 2030، هو برنامج يعمل علي نشر ثقافة التغيير والتعريف برؤية مصر ،2030 وشرح قانون الخدمة المدنية لجميع موظفي الحكومة، وأنه بعد انتهاء المتدرب من حضور جميع محاور البرنامج يبدأ في الالتحاق ببرامج الخطة التدريبية، التي تعتمد كلها علي التدريب التفاعلي والتطبيق علي رأس العمل، وهو من أحدث أساليب التدريب في الوقت الحالي».