الارشيف / أسواق المال / المصرى اليوم

تعرّف على أسعار حديد التسليح: انخفاض لم تصل إليه منذ 3 سنوات

اشترك لتصلك أخبار الاقتصاد

دخلت أسعار حديد التسليح في نوبة تراجع كبيرة، مسجلة أقل من 12 ألف جنيه لأول مرة منذ نحو 3 سنوات، باستثناء عدة مصانع كبرى ظلت أسعارها فوق مستوى الـ12 ألف للطن، في مقدمتها «عز الدخيلة»، و«حديد المصريين».

وتأتي الانخفاضات الدرامية في أسعار حديد التسليح في الأسواق مدفوعة بتراجع أسعار البليت العالمية وضغوط المستوردين لجلبة ودرفلته في مصر، فضلا عن المنافسة الشرسة في السوق مع حديد التسليح المستورد.

وخفضت رسميا مجموعة حديد عز، سعر طن حديد التسليح بنحو 330 جنيها للطن، ليصبح سعر الطن نحو 12 ألفًا و198جنيهًا تسليم أرض المصنع، شامل الضريبة، وهو نفس السعر الذي أعلنته مجموعة حديد المصريين، فيما خفضت مصانع بشاي أسعارها إلى مستوى 12.180 جنيه للطن.

وخفضت مصانع العشري أسعارها إلى مستوى 12 ألف جنيه للطن تسليم المصنع، شامل الضريبة، فيما خفض مصنع بيانكو أسعاره إلى 11.750 جنيه للطن، كما تراوحت أسعار باقي مصانع الدرفلة الصغيرة بين 11.700 إلى 11.900 جنيه للطن.

وقال طارق الجيوشي، عضو غرفة الصناعات المعدنية، إن «هناك منافسة في السوق بين المنتج المحلي والمورد المستورد من الخارج، على الرغم من تباطؤ في المبيعات للأفراد».

وأضاف أن «هناك منافسة من المستورد من روسيا وأوكرانيا والسعودية، وساعد تراجع الأسعار البليت العالمية، المصانع المحلية على تخفيض أسعارها»، لافتا إلى أن أسعار الحديد التركي والسعودي حالة استيرادها ستكون في مستويات، مقاربة مع أسعار الإنتاج المحلي.

ووفقا لمصادر بالأسواق، تراجعت أسعار البليت في الأسواق الدولية مسجلة مستويات تتراوح بين 470 إلى 485 دولار للطن، كما سجل سعر الحديد التسليح الأوكراني 530 دولار للطن، مقابل 535 للتركي، في الوقت الذي بدأ فيه تفريغ شحنة حديد 48 ألف طن قادمة من السعودية في ميناء دمياط.

في سياق متصل، بدأ عدد من شركات الأسمنت الخاصة تنفيذ زيادات تصل إلى 50 جنيها لكل طن، حيث أخطرت شركة السويس للأسمنت عملائها رسميا أنها رفعت أسعارها اعتبارا من أول سبتمبر إلى 940 جنيها للطن، شامل الضريبة للنوع العادة، و980 جنيها للطن المقاوم تسليم أرض المصنع.

قد تقرأ أيضا