«سياك» تتفاوض من «روس أتوم» الروسية للمشاركة فى تجهيزات المشروع النووى كمقاول محلى

بوابة الشروق 0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

قال المهندس احمد عزمى، رئيس قطاع تنمية الاعمال بمجموعة شركات سياك القابضة إن شركته تسعى للمشاركة كمقاول محلى فى مشروع الضبعة النووى.
اضاف عزمى فى تصريحات لـ«مال واعمال – الشروق» ان سياك تقدمت بعرض للمنافسة على المناقصة التى طرحتها شركة روس اتوم الروسية المنفذة للمشروع، موضحا ان المناقصة تتعلق بتنفيذ مشروعات خدمية وتجهيزات داخلية للمشروع النووى لمدة 10 سنوات.
وطرحت الشركة الروسية مناقصة اخرى لمدة عام على شركات المقاولات المحلية لتنفيذ حوائط حول المشروع وعمليات حقن للتربة وتقدم لها 5 شركات محلية.
وتبعا لمصادر مقربة من المشروع النووى، فإن الشركة الروسية لن تستطيع البدء فى تنفيذ أى مشروعات تتعلق بالطاقة النووية قبل الحصول على رخصة بذلك من هيئة الطاقة النووية المصرية والمتوقع ان يتم ذلك فى الربع الأول من عام 2020.
وتقوم الشركة الروسية عن طريق احد الاستشاريين بدراسة مدى مطابقة السولار والمازوت المصرى لنظيرهم الأمريكى والروسى، بالاضافة إلى مطابقة مواد البناء التى سوف تستخدمها شركة روس اتوم مع المواصفات الروسية فى المحطات النووية وهى (الزلط / الرمل / الحديد /الاسمنت) الموجودة بالسوق المصرية، بجانب أى مواد اخرى تستخدم فى إنشاء المحطة النووية.
ووقعت مصر وروسيا اتفاقا فى ديسمبر 2017، لبدء العمل فى تنفيذ مشروع محطة الضبعة النووية، وذلك أثناء اجتماع بين الرئيس عبدالفتاح السيسى ونظيره الروسى فلاديمير

تابع من المصدر

أخبار ذات صلة

0 تعليق