الارشيف / الفن / الوطن

الفنان مينا مسعود: "فرحان اني رجعت مصر.. ومؤسستي هدفها دعم الفنانين" - فن وثقافة - الوطن ضجة الاخباري

مازح الفنان الأمريكي من أصل مصري مينا مسعود، حاضري مهرجان الجونة السنيمائي في دورته الثالثة، قائلا: "ادوني بس كده ثانية قبل ما أبدأ اتكلم، عاوز أقول إن كلكم شكلكم فظيع، فظيع يعني كويس، أنا بس عاوز أقول إني فرحان جدًا إني رجعت مصر، أم الدنيا طبعا، وعاوز أذكر الأستاذ أمير رمسيس والتيم بتاعه على  المجهود بتاعهم في تجهيز مهرجان الجونة، وأشكر المهندس نجيب ساويرس رجل الأعمال وعائلة ساويرس بالكامل على اهتمامهم بعمل فني زي مهرجان الجونة". 

وأكد "مسعود" أنه فخور لحضوره مهرجان الجونة السينمائي، وسعيد بالترحيب الذي لاقاه عند وصوله، "كما أن التجمع الكبير الموجود الآن بالمهرجان يوضح أننا نؤمن بشيء واحد وهو قوة الفن، حيث أن جميع الفنانين لديهم ميزة مختلفة تمامًا، إذ يستطيعون سرد قصص بلادهم وثقافاتهم.. إحنا نفترق كثيرًا ولكن نجتمع مرة أخرى".

وأوضح أن مؤسسة "ADA" التي أسسها هي بداية ومحاولة منه لكي يجعلها منصة للتعبير عن جميع القصص الخاصة بمن هم مثله، "فعندما نمثل ثقافتنا وأحاسيسنا بشكل حقيقي، فهذا يدعم المجتمع الذي يدعم الجميع، كون الفنانين هم من يدعمون ثقافات المجتمعات، وهم الذين يظهرون كيف يرون أنفسهم ويرون مجتمعاتهم"، موضحًا أنه يثق في القدرات والمهارات التي تستطيع نقل الثقافة عبر الأفلام الدرامية. 

وتابع: "ليا كل الشرف أني أعطي الجائزة الأولى لمؤسستي (ADA) للفن الدولي، وهي تعطى كتكريم للفنانين ذوي العرقيات المختلفة، وتجعل هناك مستقبل لصناعة الأفلام، وقد شاهدت العديد من الأفلام بكل ثقافات شمال أفريقيا والشرق الأوسط"، موضحًا أنه كان متأثرًا تمامًا بما رآه بهذه الأفلام.

شكر مسعود صانعي فيلم "آدم"، حيث وقع في حب الفيلم الذي تحدث عن قصة ثلاث سيدات من شمال أفريقيا، وأوضح مدى قوة والتزام السيدات في أفريقيا، كما أن هذا الفيلم جعله يشعر بأنه ابن سيدة من شمال أفريقيا.

ومنح الفنانة المغربية نسرين الراضي جائزة مؤسسته الخيرية "EDA"، وهي غير هادفة للربح، أُسسها تهدف لمساعدة الفنانين من جنسيات مختلفة، تكريما لها عن فيلمها "آدم".

الاخبار ،وظائف ،عملات وسلع ،الفن ،جرائم بلاد برة، منوعات ،المرأة اسلاميات ،الحوادث ،تكنولوجيا، ثقافة ،صحة ،الرياضة ،أسواق المال

قد تقرأ أيضا