الارشيف / الفن / الوطن

أديب يكشف حجم ما بني من مستشفيات خلال الفترة الماضية - فن وثقافة - الوطن ضجة الاخباري

قال الإعلامي عمرو أديب، إن أطرافا خارجية تدعم الهاشتاجات التي تهاجم الدولة المصرية ومؤسساتها.

وأضاف خلال تقديمه برنامج "الحكاية" على شاشة "mbc مصر"، إن فيديوهات المقاول الهارب محمد علي الأخيرة "مبقتش تعمل أرقام كبيرة".

وتابع أن الحرب على مصر في الوقت الحالي أصبحت حرب "هاشتاجات"، "فيدخل الإخوانجية على الهاشتاج ويكتبوا لأنهم بعدما فشلوا على الأرض راحوا جابوا زعيم من الكباريه".

واستطرد مستهزئا: "على فكرة الكباريه لا يعيبه، دا مكان طاهر، وحر يصرف ويعرف ستات، أنا لا أنتقد سلوكياته، لكن لازم تعرف مين الراجل اللي بيعمل كل دا".

وأوضح أن الجميع أصبح مضطرا أن يوقف كل شيء للرد، مستدركا أن ذلك ليس ردا على المقاول الهارب محمد علي وإنما على "الناس اللي بتكبر الأمور وتديها أكتر من حجمها".

وأكد أن هناك داخل مصر من يرى أن مصالحه في مصر لم تعد تسير كما كانت، "ودا لأنهم كانوا متعودين إنهم ميدفعوش ضرائب، وحاليا بتسند وتساند كل دا، ولما جه النظام الحالي حدد البلد هتتحرك إزاي فمعجبهمش".

وأوضح أنه لابد ألا ننظر للأمر من منطلق المؤامرة الدولية، موضحا أنه يحق للجميع أن يعارض أداء الحكومة ومصروفاتها، "لكن العيب إن الناس بتوع المحطات التركية بعد العمر دا كله إنهم يمشوا ورا الراجل دا، يعني هو دا يبقى رأس الحربة عندهم".

وأكد على أن هذه التريندات ستنتهي عاجلا أم آجلا لكنه رغب في أن يظهر للشعب المصري كيف تستخدم هذه القيادات الإخوانية مثل هذه الفيديوهات الكاذبة.

وأكد أن على من يرغب في معرفة المستشفيات التي بنتها الدولة أو المستشفيات قيد الإنشاء أن يبحث باستخدام جوجل ليعلم، ذاكرا منها مستشفى أسوان والتي بنيت بـ140 مليون جنيه، ومستشفى القصير في البحر الأحمر بـ86 مليون، ومستشفى طوارئ كفر سعد بـ51 مليون، والتأمين الصحي الفيوم بـ38 مليون، ومستشفى القلب القومي بإمبابة بـ27 مليون، ومستشفى سمنود الجديدة بـ115 مليون.

كذلك المستشفيات قيد الإنشاء مثل: "مستشفى 15 مايو بحلوان، ومستشفى الأقصر العام، والمستشفى الجامعي بكفر الشيخ، ومستشفى الحوامدية، ومستشفى بئر العبد بشمال سيناء، ومستشفى النخل بشمال سيناء، ومستشفى رأس غارب بالبحر الأحمر"، كذلك مستشفى أسوان العام التي ستكون صرح طبي ضخم.

وأكد أن كل ما يقوله مدعوم بمستندات وليس مثل المقاول الهارب الذي يتحدث دون دليل، "وييجوا بعد كل دا يقولك بتودوا الفلوس فين لأنه محدش عايز يدور ولا يعرف".

وأوضح أن أحد المثفين قال إن الشعب المصري يحب اللصوص، "آه المصري بيحب الحرامي، والراجل اللي دايس على أمه، وآكل فلوس ولاد أخوه الأيتام، وبيشتم أبوه، آه دا النموذج اللي إحنا بنحب نشوفه ونعرفه".

الاخبار ،وظائف ،عملات وسلع ،الفن ،جرائم بلاد برة، منوعات ،المرأة اسلاميات ،الحوادث ،تكنولوجيا، ثقافة ،صحة ،الرياضة ،أسواق المال

قد تقرأ أيضا