الفن / وشوشة

أخرهم أحمد حسن وزينب‎.. انتقادات تجبر مشاهير السوشيال ميديا على الإعتزال

السوشيال ميديا سلاح ذو حادين فهي مثل لعبة السلم والثعبان إما أن ترفعك عالياً أو تلقيك أرضًا، فإما أن تكن مغامرا وتريد المحاولة مره أخرى أو تفضل البقاء أرضًا في سلام نفسي بعيداً عن الإنتقادات المستمرة، وفي هذا السياق يرصد "وشوشة"، أبرز مشاهير السوشيال ميديا وما تعرضوا له من انتقادات أجبرتهم على الإعتزال.

أحمد حسن وزينب

أثار أخر فيديو لزينب واحمد حسن جدلا كبيرًا، بسبب المحتوى الذي يقدمانه عبر يوتيوب ومواقع التواصل الاجتماعي، الأمر الذي جعل اليوتيوبرز ينتقدوهم علي محمل الجد والبدأ في التحدث علي ما يفعلوه من أفعال استفزت ومازالت تستفذ جمهورهم الذين يعتبروه الثنائي جزءاً من عائلتهم، حتى أعلن الزوجان اعتزالهما مواقع التواصل الاجتماعي من خلال فيديو نشروه على موقع يوتيوب قالا فيه: "إحنا تعبنا يا جماعة مش قادرين نكمل، مش هنزل صور تاني على السوشيال ميديا، مش هنظهر تاني، وعارف دي حاجة هتبسطكم، إفرحوا زغرطوا، للسنة الجاية، محدش هيشوف خلقتنا تاني". 

جاء ذلك بسبب فيديو "حمام السباحة" والذي يحتوي علي بعض اللحظات الرومانسية والقبلات التي أثارت الغضب لإختلاف شرائح جمهورهم من أطفال ومراهقين، كذلك باستغلال طفلتهما الرضيعة، لتحقيق العديد من المشاهدات عبر موقع يوتيوب لكسب المال، حتى وصل الأمر إلى تقديم بلاغ للنائب العام ضدهما.

شادي سرور

تعرض شادي سرور للهجوم بسبب صورة له في احضان فتاتين أجنبيتين شبه عاريتين، وإعلانه الإلحاد الأمر الذي استفز عدد كبير من متابعينه، وعلق قائلاً "بالنسبة للشائعات اللي طلعت عني اني بتاع بنات أنا طالع أكد المعلومة".. البنات بتحبني عشان فلوسي.  

ومن ثم نشر شادي سرور فيديو يتحدث فيه عن تجربته مع الاكتئاب وتعرضه الدائم للتنمر الإلكتروني من متابعيه عبر وسائل التواصل، ملقياً باللوم على متابعيه، ويستنكر عدم محبتهم له، رغم أنه لا يسعى لشيء سوى محبتهم ورضاهم.

قد تقرأ أيضا