الارشيف / الفن / بوابة الشروق

انطلاق فعاليات مهرجان «الفنون والفلكلور الأفروصيني» من قصر المانسترلي

انطلقت فعاليات الدورة الثالثة من مهرجان الفنون والفلكلور الأفروصيني، في قصر المانسترلي بالمنيل، بحضور الدكتورة إيناس عبد الدايم وزير الثقافة، والدكتور أشرف صبحي وزير الشباب والرياضة، وسهير عبد القادر مؤسس ورئيس المهرجان.


يقام المهرجان في الفترة من 27 أكتوبر حتى 3 نوفمبر، بالتعاون بين وزارات الثقافة، الشباب والرياضة، السياحة والرياضة، وتحل دولة جنوب إفريقيا كضيف شرف، وذلك بحضور كوكبة من الفنانين والشخصيات العامة والنقاد منهم هانى عازر، سميحة أيوب، مديحة حمدي. 

بدأ حفل الافتتاح بعرض فيلم تناول الفعاليات والدول المشاركة، ثم ألقت وزير الثقافة كلمة أكدت خلالها إن الفنون بمختلف ألوانها تعد أدق لغة للتواصل بين الشعوب مشيرة إلى أن المهرجان أحد وسائل قوة مصر الناعمة التي تعمل على تعميق التقارب بين قارتي إفريقيا وآسيا، وتتيح الفرصة لشعب مصر للتعرف على أشكال متنوعة من الثقافات، كما أعلنت عن سعادتها بإهداء هذه الدورة لاسم المناضل ورئيس جنوب إفريقيا الراحل نيلسون مانديلا، الذي تحل الذكرى المئوية لميلاده هذا العام 2018.

وبدوره رحب وزير الشباب والرياضة بالضيوف، وتوجه بالشكر لكل من ساهم في إقامة هذه الدورة، وأشار إلى أن احتضان قصر المانسترلي لحفل الافتتاح يعكس عراقة الحضارة المصرية، مؤكدًا أن مصر ستظل قوية بتراثها وشبابها.

ومن ناحيتها، قدمت سهير عبد القادر، مؤسس ورئيس المهرجان، الشكر لكل الجهات التي تكاتفت لإقامة هذه الدورة، وأضافت أن بالفن تتحرر الشعوب من حدود المكان والزمان حيث يجتمع على أرض مصر فنانين من دول إفريقيا وجمهورية الصين الشعبية إلى جانب عدد من الدول العربية ينقلون إبداعات تتنوع بين التشكيل والسينما والموسيقى والغناء، بجانب مشاركات لذوي القدرات الخاصة. 

وخلال الحفل تم تكريم عدد من الفنانين والفرق المصرية والأجنبية هم: اسم نيلسون مانديلا، وتسلمته منى عمر سفير مصر السابق في جنوب إفريقيا، الدكتور زاهي حواس، وزير الآثار الأسبق، الفنان محمود قابيل، فرقة المصريين وتسلمه الموسيقار هاني شنودة مؤسسها وقائدها، فرقة رباعي نوح وتسلمها سحر ومريم نوح، فرقة بيبو وماند، فردوس بلبونيا سفير النوايا الحسنة بجنوب إفريقيا، كورال مستشفى سرطان الأطفال وتسلمته الدكتورة هناء فريد، أوركسترا وزارة الشباب والرياضة وتسلمته أمل جمال رئيس الإدارة المركزية للبرامج الثقافية بالوزارة، فرقة أيامنا الحلوة، وتسلمه محمد عثمان مؤسسها وقائدها، فرقة الجيتس وتسلمها سمير

تابع من المصدر

قد تقرأ أيضا