الارشيف / الاخبار / عربي بوست

عربي بوست محمد علي يدعو المواطنين إلى مليونية الجمعة المقبلة في كافة الميادين الكبرى ضجة الاخباري

نشر الفنان المصري محمد علي مقطع فيديو جديداً على صفحته في موقع التواصل الاجتماعي فيسبوك، وجه فيه الشكر لوزارة الداخلية ووزارة الدفاع، على إتاحتهما الفرصة للمتظاهرين للتعبير عن رأيهم دون أي مضايقات..

محمد علي يدعو لمليونية الجمعة المقبلة 

حيث قال محمد علي في مقطع الفيديو، إنه يطالب وزارة الداخلية بالإفراج عن كل المعتقلين ممن شاركوا في التظاهرات الجمعة 20 سبتمبر/أيلول، مشيراً إلى إن هناك العديد من ضباط الداخلية، الذين يتفاعلون مع التظاهرات ويتواصلون معه لدعمه.

وكشف الفنان المصري إن الرئيس عبدالفتاح السيسي يشعر بالرعب الآن ولا يعرف ما الذي عليه أن يفعله على حد قوله، مطالباً إياه بالرحيل.

وكشف الفنان، عن أنه في انتظار رد المؤسسات الرسمية في مصر على مطالبته باعتقال السيسي والإطاحة به، مشيراً إلى أن المؤسسات لم تتخذ القرار حتى الآن، واستطرد قائلاً: «لكننا في انتظار ردكم النهائي على مطالب المتظاهرين».

وقال محمد علي إنه يدعو كافة الشعب للمشاركة في مليونية يوم الجمعة المقبل، في كل الميادين الكبرى على مستوى الجمهورية من أجل المطالبة برحيل السيسي.

ووضع خارطة طريق لما بعد السيسي 

ورداً على سؤال ماذا بعد السيسي، قال محمد علي إنه يضع خارطة طريق لما بعد السيسي تتضمن انتخاب 50 شخصاً من كل محافظة على مستوى الجمهورية انتخاباً حراً مباشراً على أن يجتمع هؤلاء الأشخاص المنتخبون، لمناقشة القضايا الجوهرية في البلد وإعادة وضع هيكلة جديدة لإدارة الدولة

وقال محمد علي إن الأشخاص المنتخبين من كل محافظة سوف يقومون بوضع التصور النهائي لوظيفة القوات المسلحة في البلاد، ومسؤولياتها، بالإضافة إلى مسؤوليات وزارة الداخلية وكافة المؤسسات الأخرى على أن يتم عرض هذا التصور للاستفتاء على الشعب، والجمهور هو صاحب الحق الوحيد في تحديد مهام ومسؤوليات كل الأجهزة في الدولة.

كان ميدان التحرير وسط العاصمة المصرية القاهرة  وميادين اخرى في بعض  المحافظات شهدوا مساء الجمعة 20 سبتمبر/أيلول، تظاهُر بضع مئات من المواطنين ضد الرئيس عبدالفتاح السيسي، مطالبين برحيله.

تظاهُر العشرات في ميدان التحرير

وقد تجمَّع العشرات، وفق مقاطع الفيديو المصورة التي تداولها نشطاء على مواقع التواصل الاجتماعي، بعد انتهاء مباراة السوبر المصري بين الأهلي والزمالك، مرددين هتافات: «ارحل ارحل يا سيسي»، و «الشعب يريد إسقاط النظام».

في حين تجمَّع العشرات أيضاً فوق كوبري قصر النيل بالقرب من ميدان التحرير، مرددين: «يسقط يسقط حكم السيسي»، و «ارحل ياسيسي»، و «كل الشعب بيقول لك ارحل يا سيسي».

ونقلت قناة «الجزيرة مباشر»، على لسان أحد المشاركين في التظاهرات يدعى أحمد سيد، وهو ناشط سياسي، أن هناك مشاركين من الصعيد والدلتا، مصممين على إسقاط النظام المصري، وقال إنه من المتوقع أن يحتشد مزيد من المواطنين، متوقعاً أن يمتلئ ميدان التحرير بالمتظاهرين، خلال الساعات المقبلة، من أجل التظاهر والتمسك برحيل السيسي من سدة الحكم.

وقال الناشط السياسي إن ميدان التحرير خالٍ من قوات الجيش، في حين توجد بعض قوات الأمن المركزي التابع لوزارة الداخلية.

وقد تداول بعض النشطاء على موقع التواصل الاجتماعي «فيسبوك» مقطع فيديو، لعشرات المتظاهرين، الذين يهتفون في ميدان التحرير ضد الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي، مساء الجمعة 20 سبتمبر/أيلول.

وقد تضمنت التظاهرات هتافات برحيل السيسي

وتضمّن مقطع الفيديو ترديد المتظاهرين هتاف «الشعب يريد إسقاط النظام»، في حين تضمن الفيديو أيضاً اشتباكات بين أفراد يرتدون ملابس مدنية والمتظاهرين، ولم يتسنَّ لـ «عربي بوست» التأكد إن كانت الاشتباكات بين المتظاهرين ومحسوبين على الأجهزة الأمنية أم مواطنين يحاولون إيقاف المتظاهرين عن الهتاف ضد السيسي.

كان بعض الشباب المصري قد بدأوا النزول لميدان التحرير بشكل فردي أو جماعي، «حيث لا يتعدى عددهم 3 أشخاص»، عصر الجمعة، مناشدين من خلال مقاطع فيديو بثوها على مواقع التواصل الاجتماعي، ضرورة التوجه إلى ميدان التحرير، للاحتشاد من أجل التظاهر ضد الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي، وتلبية لدعوات رجل الأعمال والفنان محمد علي التي أطلقها منذ أيام.

وبث أحد الشباب، ويدعى أحمد تامر، بعض مقاطع الفيديو، قال فيها إنه توجَّه إلى ضباط الداخلية الموجودين في الميدان وسألهم عن استعدادهم لمواجهة المتظاهرين، وكان ردُّ الضابط هو أن الجيش والداخلية يدعمان مظاهرات الشعب، على حد قول الشاب. 

ودعا أحمد تامر، في أحد مقاطع الفيديو، المواطنين للنزول إلى ميدان التحرير، وقد بث لهم رسالة طمأنة بأن الأوضاع هادئة ومستقرة، ولا خوف من نزولهم.

وكشف تامر في المقطع أنه نزل للتظاهر ضد الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي؛ ثأراً للرئيس المصري الأسبق محمد مرسي الذي وافته المنية في السجن، بالإضافة إلى وفاة نجله الأصغر عبدالله بسبب حزنه على والده.

وقال تامر: «يا ريت يا جماعة ننسى مباراة الكرة اللي هتتذاع الليلة وننزل كلنا علشان مصر».

وبث البعض مقاطع فيديو تحفِّز المواطنين على التظاهر

في حين بث أحد الشباب الآخرين ويدعى كريم عزت، مقطع فيديو من ميدان التحرير، قال فيه إنه يوجه الشكر لرجل الأعمال محمد علي بسبب دعوته للتظاهر ضد النظام المصري الحالي، وبسبب تجديد ما قال إنه أمل في إنقاذ مصر.

وطالب عزت الشعب المصري بالنزول للميدان، قائلاً لهم: «كفاية خوف يا جماعة، الشرطة محترمة وتدعم التظاهرات».

وقد قال موقع «اليوم السابع» ، إن الرئيس عبدالفتاح السيسي غادر القاهرة مساء الجمعة 20 سبتمبر/أيلول 2019، متوجهاً إلى نيويورك، للمشاركة في أعمال الجمعية العامة للأمم المتحدة الـ74، التي تنطلق جلساتها الثلاثاء ، ومن المقرر أن يكون السيسي ضمن أوائل الرؤساء الذين يلقون بيانات بلادهم بالجلسة الأولى.

بالاضافة الى مظاهرات عديدة في المحلة الكبرى والمنصورة والاسكندرية وفي بعض مدن الصعيد، وتم اعتقال العشرات ممن شاركوا في هذه المظاهرات

كان رجل الأعمال والفنان محمد علي قد دعا الشعب المصري للنزول في مظاهرات الجمعة 20 سبتمبر/أيلول، ضد الرئيس عبدالفتاح السيسي ومطالبته بالرحيل.

وظهر جلياً في الأسابيع الماضية، تأثير فيديوهات محمد علي على الرأي العام المصري، في الوقت الذي ظهرت فيه فيديوهات جديدة تناولت شخص السيسي، وكان آخرها فيديو الضابط الملثم، الذي تحدث فيه عن أن هناك جهات سيادية، خاصة جهاز المخابرات العامة المصرية، تساند وتدعم المقاول محمد علي.

وفوجئ الشارع المصري منذ أسابيع قليلة، بظهور فيديوهات لمقاول مصري كان يعمل مع الجيش ويبثها من إقامته في إسبانيا، وجه خلالها اتهامات بالفساد وإساءة إدارة البلاد إلى الرئيس المصري وعددٍ من قادة القوات المسلحة المقربين منه.

نجح علي في لفت الأنظار، ليبدأ آخرون في نشر فيديوهات مشابهة، كان أبرزهم الصحفي المصري مسعد أبوفجر، الذي ظهر في فيديوهات تتحدث عن فساد السيسي بسيناء، وتتهمه بالعمالة لإسرائيل، إلى جانب خروج الناشط السياسي المصري وائل غنيم عن صمته الذي دامَ نحو 6 سنوات.

ومحمد علي هو مقاول عمِل في المشاريع التي تديرها الهيئة الهندسية للقوات المسلحة المصرية نحو 15 عاماً، قبل أن ينتقل مؤخراً للعيش في إسبانيا، على خلفية خلافات مالية مع المؤسسة العسكرية.

الاخبار ،وظائف ،عملات وسلع ،الفن ،جرائم بلاد برة، منوعات ،المرأة اسلاميات ،الحوادث ،تكنولوجيا، ثقافة ،صحة ،الرياضة ،أسواق المال

قد تقرأ أيضا