الارشيف / الاخبار / عربي بوست

عربي بوست بطل يمني يموت غرقاً قبل وصوله أوروبا.. صديق له يسرد لـ عربي بوست رحلة الوجع والموت ضجة الاخباري

توفي هلال علي محمد الحاج البطل اليمني في الكونغ فو غرقاً في عرض البحر، بينما كان يحاول الوصول إلى إسبانيا بعد رحلة طويلة بحثاً عن وطن جديد.

بعد أن تحطمت آماله باستقرار اليمن، فكر وهو في مصر أن يسافر للاستقرار في أوروبا، حاول الحصول على فيزا إلى المغرب، لم يتمكن وبعدها حصل على تأشيرة إلى الجزائر حيث له شقيق يدرس هناك.

يقول صديقه ورفيق دربه جمال الصبري لـ عربي بوست إن هلال الحاج دخل عبر التهريب من الجزائر إلى المغرب ومنه توجه عبر البحر صوب إسبانيا وهناك توفي غرقاً.

يضيف صديقه الصبري: «حقق هلال ميداليات ذهبية في كل من بطولة غرب آسيا وبطولة الوطن العربي، وشارك في ٢٠١٧ في أذربيجان في واحدة من أكبر البطولات (دورة ألعاب التضامن الإسلامي) والتي حقق فيها ميدالية برونزية.

وكانت آخر بطولة شارك فيها عام  ٢٠١٨ بطولة (دورة الألعاب الآسيوية «أسياد آسيا») في إندونسيا: «كنا معاً في هذه البطولة وكان هلال قد قرر عدم العودة لليمن والبحث عن طريقة لدخول أوروبا، وخصوصاً بعد عدم التقدير الذي حصل له بعد بطولة أذربيجان وعدم الاهتمام لدرجة أنه لم يحصل على أي تكريم يشعره بالإنجاز، وطبعاً بسبب الحرب وتدني فرص المعيشة والأوضاع الاقتصادية السيئة وتوقف مرتباتنا وتوقف الكثير من المشاركات الدولية الرياضية بحجة عدم توفر سيولة».

وعاد من إندونيسيا صوب مصر، وحسب صديقه الصبري: بسبب مشكلة في الفيزا توقف هلال لـ٢٤ ساعة في مطار القاهرة، وبعد تواصل مع بعض المسؤولين سهلوا دخولنا مصر ومنها قدم على فيزا إلى الجزائر لزيارة أخيه سعيد الذي يدرس هناك، وحاول كثيراً الحصول على جواز مهمة أو جواز خاص يسهل تنقله، لكن كما يعرف الجميع كل الأبواب تغلق أمام الأبطال في هذا البلد وتفتح أمام المتسلقين فقط، كنت سأسافر معه أوروبا لكن تراجعت بسبب ظروف خاصة».

وتناول ناشطون يمنيون على منصة تويتر قصته وخبر وفاته وتذكروا حادثة مشابهة وقعت للصحفي الرياضي محمد الأهدل الذي توفي غرقاً في البحر وهو في طريقه إلى أوروبا بعد انطلاقه بواسطة قارب من وهران الجزائرية.

الاخبار ،وظائف ،عملات وسلع ،الفن ،جرائم بلاد برة، منوعات ،المرأة اسلاميات ،الحوادث ،تكنولوجيا، ثقافة ،صحة ،الرياضة ،أسواق المال

قد تقرأ أيضا