الارشيف / الاخبار / أخبار دولية / aetoswire

فيزا تستكمل الاستحواذ على حافظة رامبوس للمدفوعات ضجة الاخباري

سان فرانسيسكو-الأربعاء 23 أكتوبر 2019 [ ايتوس واير ]

(بزنيس واير): أعلنت اليوم "فيزا" (المدرجة في بورصة نيويورك تحت الرمز: NYSE: V) عن إتمام عملية الاستحواذ على شركات خدمات العملات الرمزية وإصدار التذاكر، المعروفة مسبقاً باسم "بيل آي دي" و"إيسيبس إل تي دي"، من شركة "رامبوس" (المدرجة في بورصة ناسداك تحت الرمز: NASDAQ: RMBS)، وهي أول مزود للملكية الفكرية والشريحة المصنوعة من السيليكون المخصصة لتقديم البيانات بشكل أسرع وأكثر أمانًا. تساهم عملية الاستحواذ في تعزيز قدرات ترميز عمليات الدفع من "فيزا" لتتخطى المدفوعات المستندة إلى البطاقات على شبكة "فيزا"، الى تلك القائمة على شبكات البطاقات المحلية، والمدفوعات القائمة على الحسابات في الوقت الفعلي، لتوسيع نطاق الأمن والراحة التي توفرها العملات الرمزية لتشمل عدداً من الصفقات أكثر من أي وقت مضى.

وبمجرد الدمج فيما بينهما، ستساهم تقنية ترميز عمليات الدفع والحسابات المحلية من "رامبوس" وبين شبكة "فيزا" العالمية وخدمة العملة الرمزية من "فيزا" ("فيزا توكن") الرائدة في القطاع، بما يلي:

  • توسيع نطاق عمليات الحد من الاحتيال، وتأمين حلول الدفع بواسطة تقنية الترميز للوصول إلى المزيد من تجار التجزئة والمؤسسات المالية والشركات المشغلة للنقل عبر خدمة العملة الرمزية من "فيزا" ("فيزا توكن").
  • تمكين خدمات ترميز عمليات الدفع المقدمة من "فيزا" من الوصول إلى أسواق جديدة بمتطلبات محددة لتحديد المواقع، بما في ذلك الدول الـ 28 التي تعمل فيها "رامبوس" اليوم.

وإلى جانب ترميز عمليات الدفع، تساهم حافظة إصدار التذاكر الرقمية والخبرات في مجال النقل من "رامبوس" باستكمال التزام "فيزا" بتقديم حلول النقل والتنقلية العالمية للشركات المشغلة للنقل العام وشركاء التكنولوجيا والمدن في جميع أنحاء العالم. وستعمل هذه الجهود مجتمعة على تعزيز الجهود في مجال تقديم تجارب أكثر ملاءمة وسلاسة لإصدار التذاكر في النقل للمستهلكين ومؤسسات النقل من أجل توسيع حلول التنقلية الحالية من "فيزا".

لمحة عن شركة "فيزا"

تعتبر شركة "فيزا" (المدرجة في بورصة نيويورك تحت الرمز: NYSE: V) الشركة العالمية الرائدة في مجال المدفوعات الرقمية. وتتمثل مهمتنا في ربط العالم عبر شبكة المدفوعات الأكثر ابتكاراً، وموثوقيةً وأمناً – وتمكين الأفراد، والشركات، والاقتصادات من الازدهار. وتوفر شبكة المعالجة العالمية المتطورة الخاصة بنا- وهي شبكة "فيزا نت"- مدفوعاتٍ آمنة وموثوقة في جميع أنحاء العالم، كما أنها قادرة على معالجة أكثر من 65 ألف رسالة خاصة بالمعاملات في الثانية الواحدة. ويعتبر تركيز الشركة الدؤوب على الابتكار محفزاً للنمو السريع للتجارة الرقميّة عبر أيّ جهاز للجميع في كلّ مكان. ومع تحوّل العالم من العالم التناظري إلى العالم الرقمي، تقوم "فيزا" بتطبيق علامتنا التجارية، ومنتجاتنا، وموظفينا، والشبكة ونطاق عملنا لإعادة رسم معالم مستقبل التجارة. للمزيد من المعلومات، يرجى زيارة المواقع الإلكترونية التالية: "لمحة عن فيزا"، وvisa.com/blog، وVisaNews@.

لمحة عن شركة رامبوس

تكريساً لجهودها لجعل البيانات أسرع وأكثر أمانًا، تقوم "رامبوس" بإنشاء أجهزة وبرمجيات وخدمات مبتكرة تحفّز التقدم التكنولوجي، من مركز البيانات إلى الأجهزة الطرفية الجوالة. وتشمل التراخيص الهندسية الخاصة بنا، ونواة بروتوكول الإنترنت، والشرائح، والبرمجيات، والخدمات، جميع منتجات الذاكرة والواجهات، والأمن، والتقنيات الناشئة للتأثير إيجابًا على العالم الحديث. وإننا نتعاون مع القطاع ونتشارك مع أبرز مصممي الشرائح والأنظمة، والمسابك، ومزودي الخدمات. وتساهم منتجاتنا وتقنياتنا، المدمجة في عشرات المليارات من الأجهزة والأنظمة، في تشغيل وتأمين التطبيقات المتنوعة، بما في ذلك البيانات الضخمة وأمن إنترنت الأشياء والمدفوعات عبر الجوال وإصدار التذاكر الذكية. لمزيد من المعلومات، يرجى زيارة الموقع الإلكتروني التالي: rambus.com.

بيانات تطلعيّة

يحتوي هذا البيان الصحفي على بيانات تطلعيّة بالمعنى الوارد في قانون إصلاح التقاضي الخاص بالأوراق المالية لعام 1995. ويُمكن تحديد البيانات التطلعيّة عموماً من خلال كلمات على غرار "سوف"، "يتوقع"، وغيرها من التعابير المماثلة. وتشمل الأمثلة على البيانات التطلعية، على سبيل المثال لا الحصر، التصريحات التي ندلي بها بشأن الفوائد التي سوف تجنيها "فيزا" من إتمام هذه الصفقة.

والبيانات التطلعية، بحكم طبيعتها: (1) تعتبر صالحة فقط في تاريخ صدورها؛ (2) لا تعتبر بيانات تعبّر عن حقيقة تاريخية ولا تمثّل ضمانات للأداء المستقبلي؛ و(3) هي عرضة لمخاطر وشكوك وافتراضات أو تغيرات في الظروف يصعب التنبؤ بها أو تحديدها. وبالتالي قد تختلف النتائج الفعلية مادياً عن تلك الموجودة في البيانات التطلعية لشركة "فيزا" بسبب مجموعة متنوعة من العوامل، بما في ذلك خطر عدم اكتمال الصفقة؛ ظروف الإتمام المتعلقة بالمعاملات؛ والعديد من العوامل الأخرى، بما في ذلك تلك الواردة في تقريرنا السنوي وفقاً للنموذج "10-كي" للسنة المالية المنتهية في 30 سبتمبر 2018، وتقريرنا الفصلي عبر نموذج "10-كيو" للربع المنتهي في 30 يونيو 2019، وغيره من الوثائق المودعة لدى لجنة الأوراق المالية والبورصة الأمريكية.

ولا يجب التعويل على مثل هذه البيانات التطلعية. وباستثناء ما يقتضيه القانون، نحن لا ننوي تحديث أو مراجعة أي بيانات تطلعية نتيجة لمعلومات جديدة أو تطورات مستقبلية أو غير ذلك.

يمكنكم الاطلاع على النسخة الأصلية من هذا البيان الصحفي على موقع (businesswire.com) عبر الرابط الإلكتروني التالي: /https://www.businesswire.com/news/home/20191022005204/en

إنّ نص اللغة الأصلية لهذا البيان هو النسخة الرسمية المعتمدة. أما الترجمة فقد قدمت للمساعدة فقط، ويجب الرجوع لنص اللغة الأصلية الذي يمثل النسخة الوحيدة ذات التأثير القانوني.

الاخبار ،وظائف ،عملات وسلع ،الفن ،جرائم بلاد برة، منوعات ،المرأة اسلاميات ،الحوادث ،تكنولوجيا، ثقافة ،صحة ،الرياضة ،أسواق المال

قد تقرأ أيضا