الارشيف / الاخبار / أخبار دولية / بوابة الشروق

لندن: الاعتداء والاستغلال الجنسى «متفشى» فى قطاع المساعدات الدولى

كشف تقرير صدر عن الحكومة البريطانية، اليوم، تفشى الاعتداءات الجنسية والاستغلال الجنسى فى قطاع المساعدات الدولى، مشيرا إلى أن تلك الاعتداءات تحدث منذ سنوات بينما يتحرك مرتكبوها بسهولة داخل القطاع دون أن يكتشفهم أحد.
وأوضح التقرير، الذى أعدته لجنة التنمية الدولية مع مجلس العموم البريطانى، أن الاعتداء والاستغلال الجنسيين «متوطنان» فى قطاع المساعدات الدولى، ويستهدف كلا من المحليين والموظفين أيضا، وتترواح الإساءة الجنسية من التعليقات الجنسية غير المرغوب فيها، والاغتصاب، بحسب شبكة «سى.إن.إن» الأمريكية.
وحذر التقرير من أن القضايا التى تم الكشف عنها هى على الأرجح «قمة جبل الجليد» فقط، مشيرا إلى أن سهولة انتقال الجناة ومرتكبى الإساءات الجنسية من منظمة إغاثية إلى أخرى دون أن يكتشفهم أحد تثير «قلق عميق».
وانتقدت اللجنة فى تقريرها جماعات المساعدات لفشلها فى معالجة المشكلة على الرغم من علمها بشأن تقارير تكشف وجود إساءات جنسية على مدى سنوات، مضيفة أنه: «ظهرت مرارا تقارير عن الاستغلال والإساءة الجنسيين من قبل عمال المساعدة وقوات حفظ السلام، ويتخذ القطاع (الإغاثة) موقفا، ولكن يتلاشى التركيز بعد ذلك».
بدوره، قال رئيس اللجنة ستيفان تويج للشبكة الأمريكية إن التقرير أبرز «الفشل الجماعى خلال فترة زمنية لا تقل عن 16 عاما من جانب قطاع المساعدات فى معالجة الاستغلال والإساءة الجنسيين»، مضيفا أنه غالبا ما تضع المنظمات «سمعتها فوق النساء والأطفال وغيرهم من ضحايا الاستغلال والاعتداء الجنسى».
ويأتى هذا التقرير المفزع، بعد الكشف، فى مطلع العام الحالى، عن مزاعم بوجود تحرش واعتداء جنسى من جانب العاملين فى العديد من المنظمات غير الحكومية البارزة، ومن بينها منظمتى «أوكسفام» و«أنقذوا الأطفال»، ودفعت تلك المزاعم

تابع من المصدر

قد تقرأ أيضا