الارشيف / الاخبار / أخبار دولية / الفجر

تايلور سويفت تثير عاصفة بمنشور على "إنستجرام"

أثار قرار المغنية الأمريكية تايلور سويفت، كسر صمتها بشأن السياسة، عاصفة أمس الاثنين، مع انقسام المعجبين والمعلقين بشأن ما إذا كان ينبغي لواحدة من أكبر نجمات موسيقى البوب الإفصاح عن ميولها السياسية.

وظلت سويفت (28 عاما) بعيدة عن الصراع السياسي في الولايات المتحدة، على النقيض من نظيراتها الأكثر جهرا بمواقفهن السياسية، مثل كاتي بيري وبيونسيه، اللتين تؤيدان الحزب الديمقراطي ومساند الجمهوريين كيد روك.

ولكن تايلور سويفت أبلغت 112 مليون متابع لها على "إنستجرام"، بأنها تساند مرشحين ديمقراطيين في تنيسي، وستصوت لهما في انتخابات التجديد النصفي للكونغرس في السادس من نوفمبر.

وكتبت سويفت قائلة "كنت مترددة فيما مضى أن أعبر علنا عن آرائي السياسية، لكن نظرا للأحداث العديدة التي مررت بها في حياتي وشهدها العالم في العامين الماضيين فإنني أشعر باختلاف كبير حيال ذلك الآن".

وقالت المغنية

تابع الخبر في المصدر ..