الارشيف / الاخبار / أخبار دولية / بوابة الشروق

الكنيسة الكاثوليكية تعترف بإخفاقها وخذلان ضحايا الإساءة الجنسية في تشيلي

اعترفت الكنيسة الكاثوليكية في تشيلي، يوم الجمعة، بإخفاقاتها واعتذرت بعد فضيحة الاعتداء الجنسي التي قادت مؤخرا جميع أساقفة البلاد الـ34 لتقديم استقالتهم.

وقال سانتياجو سيلفا، رئيس مؤتمر الأساقفة التشيليين للصحفيين: "لقد أخفقنا في واجبنا كقساوسة من خلال عدم الإصغاء، وعدم الاعتقاد وعدم الاهتمام بضحايا الخطايا والمظالم الخطيرة التي اقترفها الكهنة".

وأضاف "سيلفا" متحدثا في بلدة بونتا دي ترالكا الساحلية، بعد اجتماع غير عادي استمر خمسة أيام للمؤتمر، أن الكنيسة مستعدة للعمل مع المدعين العامين وستوسع مدونة سلوك للقساوسة المرسومين.

كانت فضيحة تشيلي بمثابة إحراج خطير للبابا فرنسيس، الذي رفض في ديسمبر، الادعاءات بأن الأساقفة قد قاموا بالتستر على انتهاكات القس فرناندو كاراديما، الذي أدانه الفاتيكان في عام 2011 بتهمة الاعتداء الجنسي على الأطفال.

تابع من المصدر

قد تقرأ أيضا