الارشيف / الاخبار / أخبار دولية / الفجر

الرئيس الفلسطيني:المصالحة لا تعني هدنة أو تهدئة أو مساعدات

أكد الرئيس الفلسطيني، محمود عباس، بان المصالحة الفلسطينية لا تعني هدنة أو تهدئة أو مساعدات إنسانية.

وأضاف عباس، خلال تصريحاته، اليوم، أن المصالحة هي أن تعود الوحدة كما كانت، مشددا على أنه "لا دولة في غزة وحكم ذاتي في الضفة الغربية، ولن نقبل أن تكون غزة منفصلة".

وأشار إلى أن الشعب الفلسطيني يجب أن يكون موحدا أرضا وشعبنا، وهذا اتفقنا عليه".

جاء ذلك في كلمته في ختام الدورة 29 للمجلس المركزي الفلسطيني لمنظمة التحرير، مساء أمس، الجمعة، وبثها تلفزيون فلسطين الرسمي، اليوم السبت.

وحول التهدئة في غزة، لفت الرئيس عباس إلى أنه أعلن شخصيا اتفاق تهدئة عام 2014، متسائلا: "ما دخل التهدئة في المصالحة؟ (..) كان

تابع الخبر في المصدر ..