الارشيف / الاخبار / أخبار دولية / الفجر

لافروف يتهم واشنطن بالتسامح مع "نزوات" كييف

وجه وزير الخارجية الروسي سيرجي لافروف، الأربعاء،  اتهاما لواشنطن و"بعض العواصم الأوروبية" بالتسامح مع "نزوات" سلطات كييف، ووصف المواجهة الأخيرة في مضيق كيرتش بأنها "استفزاز".
وكان لافروف يرد على اسئلة بشان أثر العقوبات الأمريكية على المواطنين الروس، خلال مؤتمر صحفي بجنيف، أعقب اجتماعهُ بنظيره السويسري ايناتسيو كاسي.

وقال لافروف: "أعتقد أن هذا يعكس توجه واشنطن المتسامحة إزاء كافة ممارسات نظام كييف، بل وحثه على ارتكاب أعمال استفزازية".

وأضاف: "هذا مؤسف وكان الرئيس الروسي تطرق إلى هذا الأمر مؤخراً".

وقال: "هناك الكثير من الأفعال التي تظهر أن واشنطن وبعض العواصم الأوروبية مستعدة للتساهل مع أية نزوة لنظام كييف".

وشهد التوتر بين موسكو وكييف تدهوراً مفاجئاً الأحد حين احتجزت روسيا، ثلاث بوارج للبحرية الأوكرانية مع أفراد طواقمها العشرين وإطلاق النار باتجاهها.

ووقع الاشتباك عندما حاولت السفن الأوكرانية الدخول من البحر الأسود إلى مضيق كيرتش الذي يفصل القرم التي ضمتها روسيا في 2014، وروسيا ويتيح الوصول إلى بحر آزوف الصغير.

وبحسب رواية كييف فان سفناً روسية صدمت سفينة جر أوكرانية وسدت المنفذ إلى بحر آزوف الذي يطل عليه شرق أوكرانيا الذي يشهد نزاعاً بين كييف وانفصاليين مؤيدين لروسيا.

في المقابل تؤكد روسيا أن "السفن الأوكرانية اقتحمت المياه الإقليمية الروسية".

وقال لافروف بهذا الصدد: "إن السفن التي تمر عبر هذا المضيق يجب أن تحصل على مساعدة ملاحية من روسيا. القول

تابع الخبر في المصدر ..