الارشيف / الاخبار / أخبار دولية / الفجر

الحريري: هذه الدولة العربية مستحيل أن أزورها لا في وقت قريب ولا بعيد

أكد رئيس الوزراء اللبناني المكلف، سعد الحريري، أنه يستحيل عليه زيارة إحدى الدول العربية، لا في وقت قريب ولا بعيد.

وقال الحريري، في تصريحات صحفية عقب ترؤسه اجتماعا لكتلة المستقبل النيابية في مقر إقامته ببيت الوسط، أمس الثلاثاء: "مستحيل أن تروني في سوريا، لا في وقت قريب ولا بعيد، حتى وإن انقلبت كل المعادلات، وإذا اقتضت مصلحة لبنان ذلك فساعتها بتشوفولكم حدا تاني غيري"، وذلك وفقا للوكالة الوطنية للإعلام.

كما شدد على تمسكه بتشكيل حكومة وفاق وطني تقوم على الشراكة بين الجميع، ورفضه مطالبات بتشكيل حكومة أكثرية. ورأى أن "المشاكل التي تواجه التأليف هي مشاكل مفتعلة، من قبل كل من يضع إعاقات في درب تشكيل الحكومة".


ونفى الحريري أن تكون زيارة وزير الخارجية في حكومة تصريف الأعمال، صهر رئيس الجمهورية، جبران باسيل، لرئيس البرلمان نبيه بري قد تمت بضغط سوري بعدما استشرى خلافهما نتيجة وصف الأول للثاني بـ"البلطجي" قبل أشهر، موضحا أنه "حصل على 112 صوتا من النواب لتسميته رئيسا للحكومة لكي يشكل حكومة وفاق وطني"، وقال: "أنا لست مع حكومة أكثرية، بل على العكس، الإجماع الذي حصلنا عليه والتسوية التي قمنا بها، هما فقط لكي يكون كل الفرقاء في الحكومة، ونتحمل جميعا مسؤولية الأمور في البلد. أما غير ذلك، فيكون تفريطا بأمر فعال مكننا من إنجاز انتخابات وقانون انتخاب ومؤتمرات مثل "سيدر" و"روما"، ونكون قد فقدنا مصداقيتنا. أضف إلى أن المشاورات كلها حصلت على أساس التوجه لتشكيل

تابع الخبر في المصدر ..