الارشيف / الاخبار / أخبار دولية / الفجر

فريق تمريض برشلونة يذهب بمرضى "كورونا" على البحر للترفية عنهم ضجة الاخباري

نشرت شبكة" بى بى سى"،  صورا على حسابها على موقع "انستجرام"، لقيام فرق التمريض فى مستشفى ببرشلونة بالذهاب بمرضى كورونا بالأسرة على شاطئ البحر للتنفس هواءا نقيا خارج المستشفى وللترفيه عنهم بسبب الحالة النفسية التى يكونوا عليها خلال فترة المرض.

وأعلنت هيئة التحكيم الإسبانية التي تمنح جائزة أميرة أستورياس، اليوم الأربعاء ، منح جوائزها المرموقة للطاقم الطبي الإسباني، الذي كان في طليعة المعركة ضد فيروس كورونا المستجد منذ شهور.

وقالت هيئة التحكيم ، في حيثيات منح جوائزها، إن الأطباء والممرضات والممرضين الذين عملوا في "الخط الأمامي" تميزوا بإظهار "الالتزام المطلق" و "الاحتراف الجدير بالثناء".

وأضافت هيئة التحكيم أنه لم تكن لدى الأطباء المعدات الوقائية اللازمة لعلاج مرضى كوفيد- 19 في كثير من الأحيان وأنهم عرضوا صحتهم للخطر.

وتعد إسبانيا واحدة من الدول الأكثر تضررا جراء هذه الجائحة، حيث سجلت حوالي 240 ألف إصابة بفيروس كورونا وأكثر من 27 ألف حالة وفاة.

ورغم ذلك، فإن الأرقام تتحسن حاليا. حيث لم يتم تسجيل أي حالة وفاة جديدة أمس الثلاثاء تتعلق بالفيروس لليوم الثاني على التوالي.

ويحصل الفائزون أيضا على جوائز مالية بقيمة 50 ألف يورو (61600 دولار أمريكي) ونسخة من تمثال من أعمال المثال خوان ميرو.

وقررت منظمة الصحة العالمية استئناف اختبارات دواء "هيدروكسي كلوروكين" المضاد لمرض الملاريا في علاج المصابين بفيروس كورونا المستجد.

 

وقال المدير العام للمنظمة، تيدروس أدهنوم غيبريسوس، في مؤتمر صحفي، اليوم الأربعاء، إن خبراء اللجنة المعنية نصحوا بإعادة "هيدروكسي كلوروكين" إلى برنامج "تجربة التضامن" الخاص بالاختبارات الدولية للأدوية المحتملة ضد عدوى فيروس كورونا المستجد "COVID-19".

وأوضح غيبريسوس: "بناء على المعلومات المتوفرة حول مستوى الوفيات، قدم أعضاء اللجنة توصية مفادها أنه لا توجد أسباب لتغير بروتوكولات الاختبارات".

وأوضح المدير العام للمنظمة أن "الفريق التنفيذي تلقى هذه التوصية وصادق على مواصلة تجارب كل أنواع الأدوية في إطار برنامج تجربة التضامن، بما في ذلك هيدروكسي كلوروكين".

وشدد غيبريسوس مع ذلك على أن هذا

تابع الخبر في المصدر ..

قد تقرأ أيضا