حلفاء الناتو يأسفون لخطط انسحاب الولايات المتحدة من معاهدة السماوات المفتوحة

بوابة الشروق 0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

أعرب حلفاء الولايات المتحدة في حلف شمال الأطلسي (ناتو) يوم الجمعة عن أسفهم لقرار الولايات المتحدة بالانسحاب من معاهدة تسمح للدول بتسيير رحلات مراقبة غير مسلحة فوق أراضي بعضها البعض، وهي خطوة تقول واشنطن إنها اتخذتها بسبب عدم الامتثال الروسي.

وقال وزراء خارجية بلجيكا وجمهورية التشيك وفنلندا وفرنسا وألمانيا وإيطاليا ولوكسمبورج وهولندا والبرتغال وإسبانيا والسويد في بيان مشترك "نأسف لإعلان حكومة الولايات المتحدة عن عزمها الانسحاب من معاهدة السماوات المفتوحة، على الرغم من أننا نشاركهم مخاوفهم بشأن تنفيذ بنود المعاهدة من جانب روسيا".

وتابع البيان أن "معاهدة الأجواء المفتوحة تشكل عنصرا أساسيا في إطار بناء الثقة الذي تمت إقامته على مدى العقود الماضية من أجل تحسين الشفافية والأمن عبر المنطقة الأوروبية الأطلسية".

وأكد البيان "سنستمر في تنفيذ معاهدة السماوات المفتوحة، التي لها قيمة مضافة واضحة لهيكلنا للسيطرة على الأسلحة التقليدية وأمننا التعاوني. نؤكد مجددا أن هذه المعاهدة لا تزال تعمل ومفيدة. ويصبح الانسحاب (الأمريكي) يصبح ساري المفعول في غضون ستة أشهر."

وأضاف الوزراء "فيما يتعلق بالقضايا الخاصة بتنفيذ المعاهدة، سنستمر في التعامل مع روسيا كما تقرر سابقا بين حلفاء الناتو والشركاء الأوروبيين الآخرين لمعالجة القضايا العالقة مثل القيود غير المقبولة على الرحلات الجوية فوق كالينينجراد. نواصل دعوة الاتحاد الروسي إلى رفع هذه القيود وسنواصل حوارنا مع جميع الأطراف".

وفي وقت سابق، كشفت مصادر أنه بعد اجتماع يوم الجمعة في بروكسل، قالت الدول الأخرى بحلف الناتو إنها غير مستعدة لمنح الولايات المتحدة دعمها المطلق، كما تفعل غالبا عندما تعلن واشنطن عن سياسات جديدة.

وقد أعلنت واشنطن أول أمس الخميس أنها تنوي الانسحاب من معاهدة السماوات المفتوحة الموقعة بين دول حلف شمال

تابع من المصدر

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق