الارشيف / الاخبار / أخبار دولية / بوابة الشروق

بابا الفاتيكان يختتم سينودس الأساقفة ويدعو الكاثوليك إلى الدفاع عن كنيستهم

اختتم فرنسيس الأول، بابا الفاتيكان، يوم السبت، سينودس الأساقفة الذي استمر ثلاثة أسابيع وجمع أساقفة من أنحاء العالم، داعيا الكاثوليك إلى الدفاع عن كنيستهم التي قال إنها "تدنست" بالاتهامات.

وقال فرنسيس "في الوقت الحالي نحن متهمون بجدية"، مضيفا أن هذا أصبح أيضا "اضطهادا" للكنيسة التي تم التنديد بها باستمرار من أجل "تدنيسها".

وفي ختام السينودس الذي يركز على الشباب، قال فرنسيس "لكن يجب ألا يتم تدنيس الكنيسة". 

وتعرض البابا لضغوط متزايدة للتعامل بحسم مع مشكلة الاعتداء الجنسي من قبل أعضاء الكنيسة، بعد سلسلة من الفضائح في تشيلي وأستراليا وأوروبا والولايات المتحدة.

وفي ختام السينودس، الذي حضره حوالي 270 من الأساقفة من جميع

تابع من المصدر

قد تقرأ أيضا