الارشيف / رجيم / مجلة رجيم

حكم من غالبه النعاس أو غيّر اتجاه القبلة في الصلاة (فيديو)

  • 1/2
  • 2/2

حكم من غالبه النعاس أو غيّر اتجاه القبلة في الصلاة (فيديو)

كشف الشيخ عبدالله السلمي عن الحكم الشرعي لصلاة من يغالبه النعاس في الصلاة، ومن صلّى لغير اتجاه القبلة، وكذلك كثير الشك في صلاته.

وقال “السلمي” خلال لقائه ببرنامج “يستفتونك” : إن الواجب على المتسائل ألا يؤخر الصلاة حتى يغلب عليه النعاس والخمول، مؤكدًا وجوب ألا يضع نفسه في هذا الموقف.

وعن الصلاة لغير اتجاه القبلة، أشار إلى أن الإنسان إذا اجتهد في السفر فأخطأ فإن صلاته صحيحة ولا يلزمه الإعادة، أما إذا أخطأ في الحضر فإن أهل العلم ألزموه بإعادة الصلاة، مضيفًا : ” إذا اجتهد وتحرّى ولم يكن ذلك تفريطًا ثم صلى فلا يلزمه الإعادة سواء كان في حضر أو سفر ” .

قد تقرأ أيضا