الارشيف / منوعات / موقع الدستور الالكتروني

"الأمم المتحدة" تكشف تصاعد العنف ضد الأطفال والنساء بالمخيمات السورية #ضجة الاخباري

كشف تقرير تصادر عن منظمة الأمم المتحدة، اليوم الأربعاء، عن تعرض سكان شمال غرب سوريا لأعمال عنف متصاعدة، فيما لا يزال عشرات الآلاف من النساء والأطفال يعيشون في "ظروف غير إنسانية" في مخيم الهول.

وأوضح باولو بينيرو رئيس لجنة الأمم المتحدة المعنية بالتحقيق في الانتهاكات المرتكبة في سوريا أن الوضع في مخيم الهول بأنه "مروع"، داعيا المجتمع الدولي إلى التحرك.

وقالت اللجنة في تقريرها عن النزاع السوري إن معظم الأطفال البالغ عددهم 3500، المحتجزين هناك، لا يملكون وثائق ولادة، فيما لا يزال حوالي 70 ألف شخص محتجزين في ظروف مزرية وغير إنسانية في مخيم الهول، غالبيتهم العظمى من النساء والأطفال دون سن الثانية عشرة.

وأوضح بينيرو، أنهم يخاطرون بتركهم عديمي الجنسية لأن الدول الأعضاء تبدو غير راغبة في إعادتهم إلى الوطن، خوفا من ارتباطهم بالتطرف.

واضاف "أن

قراءة المزيد ...

قد تقرأ أيضا