الارشيف / الحوادث / الوطن

"الحب والبودرة".. "دعاء وسامح" رفضا الإنجاب وتفرغا لتجارة الهيروين - حوادث - الوطن ضجة الاخباري

"دعاء وسامح" جمعهما الحب لسنوات توجت علاقتهما بالخطوبة ثم الزواج، فاتفقا على كل شيء حتى على الجريمة وانخرطا فيها سويًا ومارسا تجارة الهيروين بعد الزواج، وطمعًا في الثراء وتأمين مستقبلهما قررا تأجيل الإنجاب ليتفرغًا للعمل معًا في نشاطهما الآثم، وذلك بحسب مصادر أمنية.

ذاع نشاط الزوجين بين "تجار الكيف" حتى أصبح لديهما عدد كبير من الزبائن، ما ساهم في رصد نشاطهما من قبل الإدارة العامة لمكافحة المخدرات التي رصدت نشاطهما، وتبين أنهما مقيمان بدائرة قسم شرطة أول العاشر من رمضان بمحافظة الشرقية، تخصصا في الاتجار بالمواد المخدرة خاصةً "مخدر الهيروين"، وترويجه على عملائهما بنطاق دائرة القسم، وقد أمكن رصدهما والوقوف على مظاهر نشاطهما الإجرامي.

معلومات سرية قد وردت لضباط الإدارة العامة لمكافحة المخدرات عن قيام "سامح م ط"، 33 عاما، عاطل، مقيم دائرة العاشر من رمضان، وزوجته "دعاء ع ع"، 32 عاما، ربة منزل، مقيمة العاشر من رمضان، بالإتجار فى المواد المخدرة على نطاق واسع وخاصة مخدر الهيروين وترويجه بمدينة العاشر من رمضان.

وتمكن ضباط الإدارة فرع شرق الدلتا والعاشر من رمضان، بالتنسيق مع مديرية أمن الشرقية، وضباط مباحث قسم أول العاشر من رمضان، تم ضبطهما وبحوزتهما 8 أسطوانة من مخدر الهيروين تزن كيلو ومائة جرام هيروين، ومبلغ مالي، والسيارة 7598 ماركة كيا، وميزان حساس وسلاح أبيض مقص، وتم التحفظ على المضبوطات.

الاخبار ،وظائف ،عملات وسلع ،الفن ،جرائم بلاد برة، منوعات ،المرأة اسلاميات ،الحوادث ،تكنولوجيا، ثقافة ،صحة ،الرياضة ،أسواق المال