الارشيف / الحوادث / المصريون

اعترافات مثيرة لقاتلة زوجها بالعبور: هذا دور عشيقي بالجريمة

  • 1/6
  • 2/6
  • 3/6
  • 4/6
  • 5/6
  • 6/6

الزوجة والعشيق

حجم الخط: A A A

أحمد عادل شعبان

28 أكتوبر 2018 - 06:30 ص

أخبار متعلقة

#
#
#
#

كشفت ربة منزل متهمة بقتل زوجها وإلقاء جثته أمام المنزل بالعبور عن السبب الحقيقي للجريمة ، مؤكدة أن علاقة غير شرعية وراء الجريمة وليست خلافات مثلما نُشر بالصحف .

وقالت الزوجة "أ .أ" - 21 سنة - في اعترافات تفصيلية أمام المباحث إنها لم تكن تحب زوجها المجني عليه ، مضيفة: "مكنتش عايزة أتجوزه .. جوازنا كان صالونات .. ولما ظهر (ع.ع) - 22 سنة - في حياتي أحببته وطلبت الطلاق من المجني عليه أكثر من مرة فلم يستجب".

ودلت تحريات قسم شرطة العبور على وجود خلافات بين (أ أ) - 21 سنة - و زوجها (ص .هـ) - 38 سنة - وأنهما اتفقا على الطلاق أكثر من مرة إلا أن المجني عليه كان يرفض ، وأن الزوجة ارتبطت بعلاقة غير شرعية مع "ع.ع" - 22 سنة - واتفقا على التخلص من الزوج ، وفي يوم الحادث كان الزوجان يجلسان بالمنزل ، و رن جرس المنزل فخرج الزوج ليفتح ليتفاجأ بالعشيق أمامه ، وقبل أن يسأل عن أسباب حضوره ، عاجله العشيق بطعنة في الرقبة ، ثم نقلت الزوجة جثمان المجني عليه وخنقته لتتأكد من وفاته ثم وضعته أسفل السرير".

وفي اليوم التالي حضرت الزوجة إلى قسم الشرطة وأبلغت عن اختفاء زوجها ، وقالت إنها تعتقد باختطافه من قبل مجهولين لأن هذا الأمر حدث قبل ذلك" .. ثم عادت وألقت جثة المجني عليه بالشارع لإيهام المباحث أن الخاطفين المزعومين نفذوا فيه جريمة القتل وألقوه ، وبتضييق الخناق عليها اعترفت بما ورد ذكره بالأعلى .

تم القبض على العشيق وحُرر محضر بالواقعة وأمرت النيابة بحبسهما 4 أيام على ذمة التحقيق.


الزوجة والعشيق

أخبار متعلقة

#
#
#
#

كشفت ربة منزل متهمة بقتل زوجها وإلقاء جثته أمام المنزل بالعبور عن السبب الحقيقي للجريمة ، مؤكدة أن علاقة غير شرعية وراء الجريمة وليست خلافات مثلما نُشر بالصحف .

وقالت الزوجة "أ .أ" - 21 سنة - في اعترافات تفصيلية أمام المباحث إنها لم تكن تحب زوجها المجني عليه ، مضيفة: "مكنتش عايزة أتجوزه .. جوازنا كان صالونات .. ولما ظهر (ع.ع) - 22 سنة - في حياتي أحببته وطلبت الطلاق من المجني عليه أكثر من مرة فلم يستجب".

ودلت تحريات قسم شرطة العبور على وجود خلافات بين (أ أ) - 21 سنة - و زوجها (ص .هـ) - 38 سنة - وأنهما اتفقا على الطلاق أكثر من مرة إلا أن المجني عليه كان يرفض ، وأن الزوجة ارتبطت بعلاقة غير شرعية مع "ع.ع" - 22 سنة - واتفقا على التخلص من الزوج ، وفي يوم الحادث كان الزوجان يجلسان بالمنزل ، و رن جرس المنزل فخرج الزوج ليفتح ليتفاجأ بالعشيق أمامه ، وقبل أن يسأل عن أسباب حضوره ، عاجله العشيق بطعنة في الرقبة ، ثم نقلت الزوجة جثمان المجني عليه وخنقته لتتأكد من وفاته ثم وضعته أسفل السرير".

وفي اليوم التالي حضرت الزوجة إلى قسم الشرطة وأبلغت عن اختفاء زوجها ، وقالت إنها تعتقد باختطافه من قبل مجهولين لأن هذا الأمر حدث قبل ذلك" .. ثم عادت وألقت جثة المجني عليه بالشارع لإيهام المباحث أن الخاطفين المزعومين نفذوا فيه جريمة القتل وألقوه ، وبتضييق الخناق عليها اعترفت بما ورد ذكره بالأعلى .

تم القبض على العشيق وحُرر محضر بالواقعة وأمرت النيابة بحبسهما 4 أيام على ذمة التحقيق.

قد تقرأ أيضا