الارشيف / الرياضة / الرياضة المصرية / الاهرام سبورت

طموح واتفورد بمواصلة الانطلاقة المثالية يصطدم بعقبة توتنهام

  • 1/2
  • 2/2

بوابة الأهرام الرياضية

2018/08/31 01:18 م

 يتعين على واتفورد اجتياز إحدى الاختبارات الصعبة في المرحلة القادمة ببطولة الدوري الانجليزي لكرة القدم، إذا أراد الحفاظ على انطلاقته المفاجئة في المسابقة العريقة هذا الموسم.

ويلتقي واتفورد مع ضيفه توتنهام هوتسبير بعد غد الأحد ضمن المرحلة الرابعة للمسابقة، حيث يتطلع الفريقان لمواصلة بدايتهما المثالية في البطولة، بعدما تواجدا ضمن أربعة فرق حصدت العلامة الكاملة في مبارياتها الثلاث الأولى، وهو الأمر الذي يحدث للمرة الأولى في المسابقة.

وحقق واتفورد أفضل انطلاقة له في تاريخه بالدوري الانجليزي، عقب فوزه في مبارياته الثلاث الأولى، علما بأن هذه هي المرة الرابعة التي يحقق خلالها الفريق هذا الإنجاز على مدار تاريخه.

وقال خافي جارسيا مدرب واتفورد عقب فوز الفريق 2 / 1 على ضيفه كريستال بالاس في المرحلة الماضية "من الصعب للغاية تحقيق نتائج إيجابية في الدوري الانجليزي، الفوز في ثلاث مباريات متتالية أمر مميز. إنه شيء مذهل".

أوضح جارسيا "إننا نستمتع باللحظة وندرك أنها ليست سوى البداية في جميع خطواتنا الهامة بالبطولة".

وأضاف "هناك العديد من الخطوات بانتظارنا، ولكن هذه البداية تبدو هامة للغاية لخلق أجواء جيدة في الفريق، الجميع يشعرون بالسعادة".

من جانبه، يحتل توتنهام المركز الثاني في ترتيب المسابقة عقب فوزه الرائع 3 / صفر على مضيفه مانشستر يونايتد يوم الاثنين الماضي.

وبعد شوط أول باهت انتهى بالتعادل السلبي، فرض توتنهام سيطرته على مجريات الأمور في الشوط الثاني، الذي افتتح خلاله هاري كين هداف الفريق اللندني التسجيل، قبل أن يضيف زميله البرازيلي لوكاس مورا الهدفين الثاني والثالث، ليحقق الفريق اللندني انتصاره الثالث على يونايتد في معقله (أولد ترافورد) في 27 مواجهة جمعتهما ببطولة الدوري.

وقال كين عقب اللقاء "إنه أمر هائل، هذا ما كنا نسعى لتحقيقه، كنا نريد أن نبعث رسالة من هناك".

ويسعى ليفربول وتشيلسي، اللذان حافظا على العلامة الكاملة أيضا، لتحقيق فوزهما الرابع على التوالي في البطولة، عندما يلتقيان مع ليستر سيتي وبورنموث على الترتيب غدا السبت.

وبعدما حقق انتصارين بأقل مجهود في أول مباراتين، احتاج ليفربول لبذل المزيد من الجهد للفوز 1 / صفر على ضيفه برايتون في المرحلة الماضية.

وربما لا يكون هذا الأمر سيئا طبقا للألماني يورجن كلوب مدرب ليفربول.

وصرح كلوب بعد المباراة "الفوز 5 / صفر على سبيل المثال، مع أداء رائع، أعتقد أنه من المبكر التحدث عن ذلك هذا الموسم. منحنا برايتون دعوة لطيفة للاستيقاظ في المباريات القادمة".

وتابع "لذلك فإننا نشعر باليقظة الآن بعد تلك المواجهة. هذا رائع. دعونا نستخدم تلك المعلومات ونحاول الفوز على ملعب ليستر".

ويرغب مانشستر يونايتد في مداواة جراحه، حينما يخرج لملاقاة مضيفه بيرنلي بعد غد.

وعقب خسارته في المرحلتين الماضيتين أمام برايتون وتوتنهام، حقق يونايتد أسوأ انطلاقة له في المسابقة منذ موسم 1992 - 1993، وطالب مدربه البرتغالي المثير للجدل جوزيه مورينيو وسائل الإعلام بـ(الاحترام) قبل الخروج من المؤتمر الصحفي الذي أعقب لقاء الفريق مع توتنهام.

وبينما كان مورينيو يشعر بالغضب البالغ، فإن تصريحات أندير هيريرا لاعب الفريق كانت أكثر هدوء وعقلانية من مدربه، حيث قال "لعبنا لمدة 60 أو 70 دقيقة بشكل جيد، وكان يجب أن نفوز 2 / صفر في الشوط الأول، ولكننا لم نفلح في ذلك".

أضاف لاعب وسط الملعب الإسباني "الأمر الوحيد الذي يمكننا القيام به هو التطلع للمستقبل والمباراة المقبلة".

وأردف هيريرا "إذا لعبنا أمام بيرنلي بنفس الطريقة واحتفظنا برغبتنا في تحقيق الانتصار، فسوف نفوز بالتأكيد".

ويأمل مانشستر سيتي (حامل اللقب) في العودة إلى نغمة الانتصارات التي غابت عنه في المرحلة الماضية بتعادله 1 / 1 مع مضيفه وولفرهامبتون، وذلك عندما يستضيف غدا نيوكاسل يونايتد، الذي يبحث عن فوزه الأول بالبطولة هذا الموسم.

في المقابل، يواجه وولفرهامبتون مضيفه ويستهام يونايتد، الذي يقبع في المؤخرة بلا رصيد من النقاط غدا.

ويلتقي برايتون مع ضيفه فولهام، وكريستال بالاس مع ساوثهامبتون، وإيفرتون مع هيدرسفيلد تاون، فيما يبحث كارديف سيتي، الصاعد مجددا للبطولة، عن تحقيق انتصاره الأول وكذلك هز الشباك للمرة الأولى، حينما يواجه ضيفه أرسنال.

#أخبار_الرياضة