الارشيف / الاخبار / أخبار مصر / المصرى اليوم

وصول عدد من القطع الأثرية إلى«المتحف الكبير» ضجة الاخباري

اشترك لتصلك أهم الأخبار

وصلت، أمس، إلى بهو المتحف المصرى الكبير، قادمة من المتحف المصرى فى ميدان التحرير، 4 قطع أثرية من أضخم القطع التى سيتم عرضها على الدرج العظيم عند افتتاح المتحف المنتظر فى عام 2020.

وقال الدكتور الطيب عباس، مدير عام الشؤون الأثرية بالمتحف الكبير فى تصريحات، أمس، إن القطع الأربع كانت معروضة فى حديقة المتحف المصرى، وعبارة عن تمثالين من الجرانيت الوردى للملك سنوسرت الأول وثالوث للملك رمسيس الثانى والإله بتاح والمعبودة سخمت، يبلغ وزنه ٢٠ طنا، ورأس مسلة للملكة حتشبسوت من الجرانيت الأحمر منحوتة عليها ألقاب تتويجها، ونقش يصور الإله آمون، ويبلغ وزنه ١٤ طنا.

وأوضح الدكتور عيسى زيدان، مدير عام الشؤون التنفيذية للترميم ونقل الآثار بالمتحف الكبير، أن شركة المقاولون العرب تولت عملية النقل تحت إشراف عاطف مفتاح، المشرف العام على مشروع المتحف الكبير، ومرممين وأثريين تابعين لوزارة الآثار، وذلك وسط إجراءات أمنية، مشيرًا إلى أن عملية النقل سبقها وضع تقرير حالة لكل قطعة لإثبات حالة حفظها بصورة دقيقة، وإجراء مسح رادارى كامل وتصوير ثلاثى الأبعاد وليزسكان قبل التغليف وفقًا للأسلوب العلمى المتبع فى تغليف الآثار الثقيلة والضخمة.

وتابع أن شركة المقاولون العرب وضعت كل قطعة داخل قفص معدنى مبطن بالفوم لحمايتها من أى اهتزازات أثناء التحرك، إذ استغرقت الرحلة من المتحف المصرى إلى المتحف الكبير حوالى 4 ساعات، حيث لم تتجاوز السرعة المقررة للسيارات الناقلة ٧ كيلومترات فى الساعة، لافتًا إلى أن فريقًا من المرممين العاملين فى مركز الترميم التابع للمتحف الكبير سيبدأ ترميم القطع الأربع تمهيدًا لعرضها فى الأماكن المقررة لها على الدرج العظيم قبيل الافتتاح الوشيك للمتحف.

الاخبار ،وظائف ،عملات وسلع ،الفن ،جرائم بلاد برة، منوعات ،المرأة اسلاميات ،الحوادث ،تكنولوجيا، ثقافة ،صحة ،الرياضة ،أسواق المال

قد تقرأ أيضا