الارشيف / الاخبار / أخبار مصر / المصرى اليوم

نحات تمثال حسن حسنى: وجهه يجسد علامات الزمن ضجة الاخباري

اشترك لتصلك أهم الأخبار

خلال أيام قليلة، استطاع الشاب محمود فؤاد، خريج كلية الفنون الجميلة بالمنيا، أن يخطف الأنظار على مواقع التواصل الاجتماعى، بإبداعه فى نحت تمثال الفنان الكبير حسن حسنى. وقال محمود: «لم أتوقع هذه الضجة وهذا النجاح الذى حققه تمثال الفنان حسن حسنى، ولكننى أعتقد أن ما يتم عمله بحب يصل للناس سريعاً، هذا إلى جانب أن الفنان محبوب من الجميع وترك تأثيرا كبيرا فى كل شخص».

وعن اختياره لشخصية الفنان حسن حسنى قال محمود: «أولاً لإعجابى بالفنان وبفنه، ووجهه الذى يجسد علامات الزمن يشد إعجاب النحات».

ولفت محمود فؤاد إلى أن التمثال مازال معه حتى هذه اللحظة، وسيهديه للفنان حسن حسنى بعد أن تواصل معه، مؤكداً أن مكالمة الفنان «فرقت معاه جدا»، وكان ودودا وطيبا وأبا مشجعا لأقصى درجة. وقال محمود: «لن يكون هذا آخر تمثال أنحته للمشاهير، وخططى بعد تأدية الواجب الوطنى أن أنشئ جاليرى وأقدر أسافر خارج مصر لاكتساب ثقافات جديدة، لأن أى فنان يحتاج أن يسافر ويختلط بالناس ويعرف فنهم ويدرس ليتمكن أكثر من فنه».

الاخبار ،وظائف ،عملات وسلع ،الفن ،جرائم بلاد برة، منوعات ،المرأة اسلاميات ،الحوادث ،تكنولوجيا، ثقافة ،صحة ،الرياضة ،أسواق المال

قد تقرأ أيضا