الارشيف / الاخبار / أخبار مصر / الوطن

خبراء يوضحون سيناريوهات عودة روسيا لـ"مجموعة الـ7" بعد قمة باريس - مصر - الوطن ضجة الاخباري

قال متحدث باسم البيت الأبيض، إن مسألة إعادة انضمام روسيا إلى مجموعة الدول السبع الكبرى "G7"، قابلة للنقاش، إذا أبدت موسكو اهتمامها بالعودة.

وأضاف المتحدث، أن فرنسا هي من أثار مسألة إمكانية عودة روسيا إلى المجموعة الدولية، وقال: "لذلك يمكن طرح هذه المسألة للنقاش، لكنهم لا يزالون يسمعون أن روسيا نفسها لم تطلب العودة، ولذلك يجب أن يحدث ذلك أولا"، بحسب "روسيا اليوم".

وفي وقت سابق، أعلن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، تأييده لمقترح نظيره الفرنسي إيمانويل ماكرون، دعوة روسيا إلى قمة مجموعة الدول السبع الكبرى المقبلة، المقرر تنظيمها عام 2020 في الولايات المتحدة، ومن المتوقع أن تناقش هذه المسألة في قمة بياريتس.

بينما قال أمير علي، الباحث في الشؤون الأمريكية، إن هناك خلافا بين الولايات المتحدة وروسيا، سببه، اعتقاد ترامب أن روسيا اخترقت معاهدة الصواريخ النووية والمتوسطة، بالإضافة إلى منحها منظومة صواريخ "إس 400" إلى تركيا، مما يهدد المقاتلة الأمريكية "أف 16".

وأضاف علي، لـ"الوطن"، أنه من المرجح أن تعود روسيا مرة أخرى إلى قائمة دول الـ"G7"، في حالة تقديمها توافقات مع الجانب الأمريكي، مشيرا إلى أنه من المرجح أن تجري فرنسا محاولة تقريب وجهات النظر بين الطرفين.

أما الدكتور سيد مجاهد خبير الشؤون الأوروبية، فقال إن رجوع روسيا إلى مجموعة دول الـ"G7"، متوقف على تنفيذها، بعض الطلبات للولايات المتحدة الأمريكية، وعدد من الدول الأوروبية، لعل أبرزها "التزامها بمعاهدة الصواريخ النووية المتوسطة وقصيرة المدى، والتوقف عن تطوير برامجها النووية".

وأضاف مجاهد، لـ"الوطن"، أن على روسيا أن تتحرك لحل الأزمة الأوكرانية، لكي تتمكن من العودة، ولتتمكن أيضا من تخفيف العقوبات المفروضة عليها، مشيرا إلى أنه ينبغي عليها التوقف عن التدخل في الشؤون السورية وكذلك عن دعم إيران.

وأشار إلى أنه من المستبعد أن تعود روسيا إلى الـ"G7" في الوقت الحالي، ولكن عودتها متوقفة على مواقف أمريكا في هذا الشأن، وهو أمر مستبعد حدوثه في الوقت الحالي.

الاخبار ،وظائف ،عملات وسلع ،الفن ،جرائم بلاد برة، منوعات ،المرأة اسلاميات ،الحوادث ،تكنولوجيا، ثقافة ،صحة ،الرياضة ،أسواق المال

قد تقرأ أيضا