الارشيف / الاخبار / أخبار مصر / بوابة الشروق

متحدث «الرئاسة»: تطابق في الرؤى بين القاهرة وموسكو على المستوى السياسي

قال السفير بسام راضي، المتحدث باسم رئاسة الجمهورية، إن توقيع مصر وروسيا لاتفاقية الشراكة الشاملة تعكس استمرار العلاقات الاستراتيجية الممتدة بين القاهرة وموسكو، متابعًا: «هناك زخم كبير في العلاقات الثنائية سواء على المستوى التجاري أو الصناعي أو الثقافي».

وأضاف «راضي»، خلال مداخلة هاتفية لفضائية «ten»، مساء الأربعاء، أن هناك مشروعات ضخمة كبيرة لروسيا في مصر، على رأسها مشروع محور تنمية قناة السويس، في المنطقة الصناعية شرق بورسعيد، مشيرًا كذلك إلى مساهمة الجانب الروسي في تحديث منظومة القطارات في مصر، بشراء 1300 عربة قطار.

وأردف أن هناك تطابقًا في وجهات النظر، بين الجانبين، على المستوى السياسي، وفيما يتعلق بقضايا المنطقة بشكل كبير، متابعًا: «هناك مشاورات ومباحثات مكثفة من أجل عودة الطيران إلى شرم الشيخ والغردقة».

وتابع: «هناك مباحثات فنية جارية خلال الفترة الراهنة، والرئيس بوتين أعرب خلال جلسة المباحثات المغلقة عن استعداده لإنهاء الإجراءات، بعد استيفائها بشكل كامل، فهي مسألة وقت، لا أكثر».

وذكر أن ملف مكافحة الإرهاب هو ملف ثابت على مائدة العلاقات مع روسيا، مستطردًا أن هناك تعاونًا حثيثًا بين القاهرة وموسكو خاصة فيما يتعلق بتبادل المعلومات الأمنية والاستخباراتية.

وفيما يتعلق بالأزمة في سوريا، أشار إلى التعاون الثنائي والتنسيق بين البلدين، وذلك لمنع تسرب العناصر الإرهابية من سوريا

تابع من المصدر

قد تقرأ أيضا