الارشيف / الاخبار / أخبار مصر / المصرى اليوم

وزير الخارجية الأمريكي يطالب كندا بإعادة مواطنيها من أعضاء «داعش» المعتقلين ضجة الاخباري

اشترك لتصلك أهم الأخبار

دعا وزير الخارجية الأمريكي، مايك بومبيو، الخميس، كندا بصراحة إلى إعادة المواطنين الكنديين الذين انضموا إلى «داعش» الإرهابي والمحتجزين الآن في سوريا.

وقال بومبيو، في مقابلة مع شبكة (سي.بي.سي.نيوز) الكندية على هامش زيارته الرسمية الأولى للبلاد: «نريد من كل دولة أن تستعيد مواطنيها. هذه هي الخطوة الأولى، من الضروري أن يفعلوا ذلك.. كل دولة تحتاج إلى تحمل مسئولية مواطنيها الذين سافروا إلى سوريا وحاربوا بجانب الإرهابيين».

وأضاف: «لقد كنا واضحين مع الحكومة الكندية.. نريدهم أن يعيدوا مواطنيهم».

جاءت تصريحات الدبلوماسي الأمريكي البارز، بعد يوم واحد من تهديد الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، بإطلاق سراح مقاتلي «داعش» المحتجزين إلى أوروبا.

وقال ترامب: «نحتجز الآلاف من مقاتلي داعش في الوقت الحالي. وعلى أوروبا أن تأخذهم.. وإذا لم تأخذهم أوروبا، فلن يكون لدي خيار سوى إطلاق سراحهم في البلدان التي أتوا منها.. وهي ألمانيا وفرنسا وغيرها من الأماكن».

وقال وزير السلامة العامة الكندي، رالف جودال، الثلاثاء الماضي، إن الحكومة الفيدرالية ستضمن تطبيق القانون، لكن كندا ليست ملزمة قانونا بتسهيل عودة جاك ليتس، وهو مواطن كندي أسير متهم بالانضمام إلى داعش. وقال جودال إن أول التزام للحكومة الكندية هو الأمن القومي وسلامة الكنديين.

واختلف بومبيو مع ذلك الموقف اليوم، قائلا: «فيما يتعلق الأمر بأسرنا إرهابيا- على كل دولة الالتزام بالتأكد من عدم عودته إلى ساحة المعركة».

الاخبار ،وظائف ،عملات وسلع ،الفن ،جرائم بلاد برة، منوعات ،المرأة اسلاميات ،الحوادث ،تكنولوجيا، ثقافة ،صحة ،الرياضة ،أسواق المال

قد تقرأ أيضا