الارشيف / الاخبار / أخبار مصر / الوطن

المعلق خالد خيري: جمعت معلومات عن ناشئي اليد قبل المونديال بـ 3 أيام - مصر - الوطن ضجة الاخباري

  • 1/5
  • 2/5
  • 3/5
  • 4/5
  • 5/5

"الخفاش جابلنا خفاش، اللول بيشوط من فوق الكل، حسن وليد جددلنا الأماني، دودو وفى بوعوده، وحميد هو السيد"، جمل تعلقت بأذهان المصريين أثناء متباعتهم لنهائي مونديال كرة اليد للناشئين بين منتخب مصر ونظيره الألماني، كان بطلها المعلق الرياضي خالد خيري، الذي كان يخوض مباراة خاصة به خلف الميكروفون.

رحلة بحث خالد خيري عن معلومات للاعبي المنتخب كانت بمثابة تحدٍ بالنسبة له، حيث أراد أن يستكمل نهجه في التعليق بعد استحسان المصريين لأسلوبه المعتمد على المعلومات والأداء الحماسي والسجع في بطولة العالم المقامة في الدنمارك وألمانيا.

81727e062b.jpg

يقول خيري لـ"الوطن": "أعرف 4 لاعبين من المنتخب ضمن الحاصلين على برونزية العالم للشباب، لكن لعدم توافر معلومات عن بقية قوام المنتخب قررت أن أبحث عن معلومات عنهم بنفسي، فالمشاهد يجب أن يتلقى معلومة بجانب استمتاعه بالمباراة وتشجيع منتخب بلاده، وعلى سبيل المثال حسن وليد كنت أدربه في نادي الشمس ولعب في الدرجة الأولى".

625a675a7d.jpg

وأضاف معلق كرة اليد: "تواصلت مع مدربين الأندية قبل المونديال وجمعت المعلومات عن طريقهم في غضون 3 أيام، فوجدت أن اللاعب (بوشة) من مواليد 2002، ولعب الموسم الماضي في نادي الزمالك، ويشارك مع أعمار أخرى، أما الجناح الأيسر مازن رضا كان يلعب في نادي مصر للبترول ثم ذهب نادي الزمالك وتدرب في بداياته مع المدربين كريم وشامل وهم أصحاب الفضل عليه في مصر للبترول ثم تدرب مع الكابتن أسامة الحلواني، أما هيما فبدأ في نادي الشرطة مع الكابتن فوزي وهبة ثم انتقل لنادي الزمالك، وأحمد هشام السيد لعب على مستوى فرق مواليد 1998 يلعب في نادي هليوبوليس فهو نجل المرحوم هشام السيد حارس مرمى نادي الطيران، وزياد أحمد لاعب نادي الجيش مواليد 2003 ويلعب في السن الأصغر، وأخيرا محمد سمير مواليد 2002 يلعب في نادي الزمالك".

75999e0048.jpg

وتابع: "اعتبر أن المعلومات هي الجانب الأخطر في التعليق الرياضي فلابد أن يكون المعلق صادقا في نقلها فالأمانة من أهم الصفات التي يجب توافرها للمعلق، ما جعلني أجمع المعلومات عن كل لاعب قبل مباراة ألمانيا في النهائي، فقوة هجوم المنتخب كانت 86%، حيث أحرزنا 276 هدفا من 409 تصويبة، من الجناح 44 كرة من 59 بنسبة 75%، ومن السبعة متر أحرزنا 21 هدفا من 29 تصويبة بنسبة 72 %، ومن التسعة متر أحرزنا 82 هدفا من 147 تصويبة بنسبة 56%، وأحرزنا من على مستوى الستة متر 45 هدفا من 59 بنسبة 76 %، أما عن طريق الاختراق أحرز لاعبو المنتخب 49 هدفا من 66 تصويبة بنسبة 74 %، ومن الهجوم الخاطف أحرزنا 29 هدفا من 37 تصويبة بنسبة 78 %".

565a9e3961.jpg

واختتم خيري حديثه لـ"الوطن": "حارس المرمى حميد كان مصنفا قبل مباراة ألمانيا كثالث أفضل حارس مرمى في العالم، وعند وصوله مباراة النهائي كان ثاني أفضل حارس بنسبة 37%، لكن عقب المباراة النهائية أصبح الأفضل لأنه تصدى لـ87 من أصل 260 كرة سددت على مرماه، أما حسن وليد أفضل مدافع أيسر حصل على لقب هداف البطولة بـ51 هدف، وأحمد هشام السيد أفضل لاعب في البطولة ورابع الهدافين بحصيلة 48 هدف، فمنتخب مصر هو الأكثر تهديفيا في البطولة بـ308 هدفا وأكثر فريق محاولة على المرمى برصيد 458 تسديدة".

الاخبار ،وظائف ،عملات وسلع ،الفن ،جرائم بلاد برة، منوعات ،المرأة اسلاميات ،الحوادث ،تكنولوجيا، ثقافة ،صحة ،الرياضة ،أسواق المال

قد تقرأ أيضا