الاخبار / أخبار مصر / الوطن

تناولها السكان عقب انفجار روسيا النووي.. أقراص اليود واقي ضد الإشعاع - مصر - الوطن ضجة الاخباري

  • 1/2
  • 2/2

بمجرد وقوع الانفجار، الذي اعترفت روسيا بطابعه النووي في مدينة سيفيرودفينسك الروسية، نشر موقع "بي بي سي" البريطاني تقريرًا، كشف أن السلطات الروسية وزعت على المواطنين في المدينة أقراص اليود المستقر، وهو ما أكدته صحيفة "m.lenta" الروسية.

كما هرع سكان سيفيرودفينسك إلى الصيدليات لشراء اليود، حيث قالت إيلينا فارينسكايا، صاحبة صيدلية، لوكالة فرانس برس "بدأ الناس يشعرون بالذعر، وفي غضون ساعة بيعت كل أقراص اليود أو الأدوية التي تحتوي على اليود"، موضحة أنها "وزعت قسائم تحتوي على كل القواعد التي يتعين التقيد بها في حال حصول تلوث إشعاعي".

الدكتور علي عبدالنبي، نائب رئيس هيئة المحطات النووية اﻷسبق، أرجع سبب استخدام أقراص اليود عقب الحادث النووي في المدينة الروسية إلى ما أسماه "شره الغدة الدرقية في جسم الإنسان إلى امتصاص اليود".

وأضاف عبدالنبي في تصريحات لـ"الوطن"، أن عنصر اليود يوجد منه مستقر غير مشع وآخر مشع، وهو المادة التي تنتج عقب أي انفجار نووي، ضمن العديد من العناصر التي تنتشر في الجو عقب الانفجار.

الخبير النووي أكد أن تجنب امتصاص اليود المشع من الجو عقب أي حادث نووي يحدث عن طريق استخدام أقراص اليود المستقر، أو الأدوية التي تحتوي عليه، والتي تعمل على تحقيق الاكتفاء الذاتي للغدة الدرقية من مادة اليود فلا تلجأ لليود المشع المنتشر في الجو.

وأردف أن استخدام أقراص اليود شائعة الاستخدام في المناطق التي يوجد بها مفاعلات ومحطات نووية، للوقاية من امتصاص الغدة الدرقية لليود المشع، مشيرًا إلى أنه في حال وقوع حادثة نووية وامتصاص الجسم لليود المشع لا تجدي أقراص اليود عقب الامتصاص، فهي أقراص وقائية فقط.

الاخبار ،وظائف ،عملات وسلع ،الفن ،جرائم بلاد برة، منوعات ،المرأة اسلاميات ،الحوادث ،تكنولوجيا، ثقافة ،صحة ،الرياضة ،أسواق المال

قد تقرأ أيضا