الارشيف / الاخبار / أخبار مصر / الفجر

ياسمين فؤاد: مواجهة حرق قش الأرز سيكون من خلال سواعد "جنود البيئة"

ناقشت الدكتورة ياسمين فؤاد وزيرة البيئة استعدادات الوزارة لمواجهة نوبات تلوث الهواء الحادة (المعروفة بالسحابة السوداء) لعام 2018، وذلك في اجتماع موسع شارك به كافة القطاعات المعنية بالوزارة، وبحضور رئيسي جهاز شئون البيئة وجهاز تنظيم ادارة المخلفات.

وأكدت الدكتورة ياسمين خلال الاجتماع ان مواجهة هذه الظاهرة سيكون من خلال سواعد "جنود البيئة" وهم كل من يهمه الحفاظ على البيئة المصرية سواء العاملين بالوزارة والجهات المعنية ومتعهدي جمع قش الأرز والفلاحين والشباب والمواطنين الذين يساعدون في رصد المشكلات البيئية وحلها.

وشددت وزيرة البيئة على أنها تطمح هذا العام أن تحقق منظومة الوزارة للتعامل مع المخلفات الزراعية (قش الأرز) مخرجا مختلفا وهو تحقيق اقصى استفادة ممكنة من المخلفات الناتجة (قش الأرز) بآليات وحلول جديدة ومبتكرة والاستفادة من طاقات الشباب في هذا الأمر وخلق فرص عمل لهم.

وأضافت أن الوزارة حاليا تعكف على وضع اجراءات فعلية لتمكين الشباب والقطاع الخاص من الانخراط في العمل البيئي، ومنها أنشطة رفع الوعي، وخلق حزم تمويلية لمشروعات الاستثمار البيئي، وخلق فرص تواصل بين الشباب وشركات القطاع الخاص الكبرى لتبني المشروعات القابلة للتنفيذ، ورصد قصص النجاح والدروس المستفادة منها للتوسع فيها.

وأكدت فؤاد أن العمل البيئي أصبح فرصة، فتحقق الأبعاد البيئية في التنمية سيساعد على تحقق الأبعاد الاقتصادية والاجتماعية وليس العكس، ومنظومة ادارة المخلفات الزراعية هي احدى روافد المنظومة البيئية المتكاملة والتي يجب الحفاظ على استدامتها بالتطوير المستمر والأفكار المبتكرة البناءة.

ومن جانبه، أكد الأستاذ محمد شهاب عبد الوهاب الرئيس التنفيذي لجهاز شئون البيئة أن نجاح منظومة مواجهة نوبات تلوث الهواء الحادة خلال السنة الماضية كان نتاجا لانتهاج نظام محكم يقوم على مشاركة كافة الجهات والقطاعات المعنية، والاستفادة من عوامل النجاح وتلافي اخطاء السنوات السابقة، وشدد على اهمية تقسيم العمل بوضوح وعدم التداخل في المهام خلال

تابع الخبر في المصدر ..