الارشيف / الاخبار / أخبار مصر / بوابة الشروق

«الداخلية» تغلق باب التظلمات على حركة التنقلات.. وتقديم 800 تظلم فى 3 أيام

أغلقت وزارة الداخلية صباح اليوم الخميس، باب تظلمات حركة تنقلات الضباط الأخيرة.

واستقبلت لجنة التظلمات على مدى ثلاثة أيام أكثر من 800 حالة تظلم على قرار النقل من مكان لآخر، لفحصها والرد على صاحبها.

وشملت قرارت التظلم التماسات أهمها كان البعد الاجتماعى والظروف الصحية والأسرية، لعدد من الضباط، لا سميا من تم نقلهم لأماكن نائية.

وأشار مصدر أمنى بوزارة الداخلية إلى أن حركة تنقلات ضباط الشرطة لعام 2018 التى اعتمدها وزير الداخلية اللواء محمود توفيق وأعلن عنها مساء الاثنين الماضى راعت البعد الاجتماعى الإنسانى والظروف الصحية، لكن أيضا التظلمات حق أصيل لكل من يرى أنه تضرر من هذه القرار، وعلى اللجنة النظر فى طلبه والبت فيه.

وأكد المصدر أنه لا وساطة ولا محسوبية فى نظر تظلمات ضباط الشرطة، وأن عملية الفحص تتم بشفافية تحت إشراف وزير الداخلية، موضحا أن لجنة تلقى طلبات التظلم انتهت من تلقى ملفات وأوراق كل المتظلمين على أن يتم إعلان نتائج فحصها والبت فيها بعد 7 أيام تقريبا.

وأوضح أن أغلب التظلمات حالات مرضية تحتاج إلى علاج بمستشفى الشرطة، إلى جانب تظلم البعض من نقلهم إلى الصعيد عموما، مضيفا أن لجان فحص التظلمات مكونة من 6 لواءات شرطة ومندوبين من الأمن العام والوطنى وشؤون الضباط والرقابة والتفتيش.

وكانت الحركة ضمت 23 مساعدا لوزير الداخلية، أبرزهم اللواء جمال

تابع من المصدر

قد تقرأ أيضا