الارشيف / الاخبار / أخبار مصر / المصرى اليوم

57 فريقاً من 23 جامعة تنافس في مسابقة الألغام الأرضية بالإسكندرية

أخبار العاصمة الثانية لحظة بلحظة .. اشترك الآن

تنطلق فاعليات المسابقة الدولية للتعرف على الألغام الأرضية والمتفجرات في نسختها السابعة والتى تنظمها جامعة الإسكندرية بالشراكة مع مؤسسة حدث للإبداع وريادة الأعمال وجمعية مهندسي الكهرباء والالكترونيات للروبوتات IEEE RAS وبالتعاون مع الجهاز القومى المصرى لتنظيم الاتصالات كشريك استراتيجى السبت المقبل، وتستمر لمدة يومان بكلية الهندسة.

وقال الدكتور عصام الكردى رئيس جامعة الإسكندرية، إن 40 فريقًا من 23 جامعة مصرية مختلفة يشاركون في هذه المسابقة بالاضافة إلى 17 فريقًا من المرحلة ما قبل الجامعية، وستتأهل الفرق الفائزة في التصفيات المصرية إلى المسابقة الدولية بمدريد بأسبانيا 2018 في أكبر مؤتمر خاص بتكنولوجيا الروبوتات في العالم، وأضاف أن هذه المسابقة تهدف إلى استخدام التكنولوجيا الحديثة (ROS) لتركيب الروبوتات للكشف عن الألغام وتحديد مواقعها سواءً فوق الأرض أو تحتها وتحديد عمقها.

وصرح الدكتور عبدالعزيز قنصوه نائب رئيس جامعة الإسكندرية لشئون خدمة المجتمع وتنمية البيئة أن الجامعة هي الشريك الأكاديمى والمنظم للمسابقة على المستوى الاقليمى بداية من هذا العام وتعقد المسابقه لاختيار الفرق الفائزة التي ستمثل مصر والمنطقة العربية وإفريقيا في النهائيات الدولية والتى ستعقد هذا العام بمدريد بأسبانيا خلال الفترة من 1 إلى 5 أكتوبر 2018 بمشاركة أكثر من 20 فريق من مختلف دول العالم، وتعد إزالة الألغام بالساحل الشمالى الغربى والمتبقية بعد الحرب العالمية الثانية بمنطقة العلمين أحد الأولويات القومية المحدده للتنمية المستدامة لهذه المنطقة.

ولفت «الكردى» إلى أن مصر تعد من أكثر الدول في عدد الألغام حيث يوجد بها ما يقرب من 23 مليون لغم أرضى من مخلفات الحروب التي أندلعت القرن الماضى حسب إحصائيات 2008، وليس مصر وحدها التي تعانى من الألغام مما استدعى إقامة مسابقة دولية للتعرف على الألغام الأرضية والمتفجرات (Minesweepers).

تجدر الإشارة أيضاً إلى أن الفائز بالمسابقة العالمية في العام الماضى بماليزيا كان فريقاً مصرياً من كلية الهندسة جامعة بنها، كما شارك في المسابقة العالمية أكثر من 3000 متسابق من 15 دولة مختلفة منذ بدء إنطلاقها عام 2012.

قد تقرأ أيضا