الارشيف / الاخبار / أخبار مصر / المصرى اليوم

البحر الأحمر تستعين بـ«السدود والبحيرات» لمواجهة «سيول الخريف»

اشترك لتصلك أهم الأخبار

أعلنت محافظة البحر الأحمر الاستعداد المبكر لأى سيول محتملة خلال فصل الخريف، وذلك بعد تعرضها لموجات شديدة من السيول خلال الأعوام الماضية فى الفصل نفسه، وقاربت الأعمال التى يتم إنشاؤها حالياً من البحيرات والسدود فى مدينة رأس غارب على الانتهاء لحماية المدينة ومختلف المنشآت من أخطار السيول وتخزين مياه السيول بالبحيرات.

وتفقدت لجنة من إدارة الأزمات والكوارث السدود والمخرات والبحيرات للوقوف على مدى جاهزية المطابق والبحيرات والأعمال التى أقامتها المحافظة للتصدى لمخاطر السيول، وذلك من خلال قيام لجنة للمرور على مخرات السيول ومراكز الإغاثة، وكذا السدود والبحيرات التى تم إنشاؤها والجارى العمل بها بمدينة رأس غارب.

وتشكلت اللجنة، التى قامت بتفقد مخرات السيول والبحيرات من ممثل إدارة الأزمات بالديوان وعضو عن الإدارة العامة للمياه الجوفية، إضافة إلى ممثل عن الهيئة العامة للطرق والكبارى وإدارة الأزمات بمدينة رأس غارب. وأكد بيان لمحافظة البحر الأحمر أن اللجنة قامت بالمرور على مطابق مخرات السيول الواقعة بالكيلو 8 والكيلو 50 و51 طريق رأس غارب - الشيخ فضل، والتى تحتوى على حواجز توجيه مياه السيول، حيث يضم الكيلو 8 نحو 16 فتحة لتوجيه مياه السيول، بينما الكيلو 50 و51 يحتوى على 10 فتحات لكل منهما، وتقوم هذه المطابق والفتحات بتوجيه المياه الناتجة عن السيول إلى الكيلو 10 شمال مدينة رأس غارب، كما قامت اللجنة بالمرور على بحيرة وادى الدرب والتى من المتوقع أن تستوعب وتحتجز أكثر من مليون ونصف المليون متر مكعب من مياه السيول، والتى تحمى جنوب مدينة رأس غارب من أخطار السيول.

وشدد البيان على مسؤولى الإدارة العامة للمياه الجوفية بسرعة الانتهاء من جميع الإنشاءات التى تتم برأس غارب حتى تكون المدينة فى كامل استعدادها لمواجهة أى سيول أو أمطار غزيرة فى تلك المنطقة وعلى المتابعة الميدانية للأعمال الإنشائية التى تتم ببحيرة وادى الدرب والحاجز الترابى خلف البحيرة للاستعداد لمجابهة والحد من السيول بمدينة رأس غارب.

وأوضح البيان أن الأعمال فى بحيرة وادى الدرب قاربت من الاكتمال، لتصل كفاءتها إلى أقصى درجة لها فى حماية مدينة رأس غارب من أخطار السيول.

قد تقرأ أيضا