الارشيف / الاخبار / أخبار مصر / المصرى اليوم

5 مشاهد لا تُنسى في ذكرى رحيل محمد عبدالوهاب.. «رجل المناسبات الكبرى» (تقرير بالفيديو)

شاهد أخبار الدوريات في يوم .. اشترك الآن

تستيقظ جماهير الكرة المصرية في صباح الحادي والثلاثين من أغسطس لعام 2006 على فاجعة، فالنجم الصاعد بسرعة الصاروخ الذي أبهر عشاق اللعبة في مصر خلال فترة وجيزة فارق الحياة، تاركاً ذكريات رائعة وبصمات مميزة داخل المستطيل الأخضر لأنصار المستديرة، هو النجم الراحل محمد عبدالوهاب.
وتحل اليوم الذكرى الثانية عشرة لوفاة محمد عبدالوهاب، والذي وافته المنية خلال تدريبات فريق النادي الأهلي، لتظل لمساته وبصماته عالقة في أذهان وعشاق جماهير اللعبة في مصر بشكل عام والأهلاوية بشكل خاص.

أفضل ما كان يميز الراحل محمد عبدالوهاب هو شخصيته القوية التي كانت تظهر دائماً في المباريات النهائية الحاسمة والمناسبات الكروية الكبرى التي تكون الفيصل في التتويج بالألقاب والكؤوس، وهو ما نرصده في 5 مشاهد خلال التقرير التالي:

صناعة هدف في نهائي أفريقيا للشباب

يمر محمد عبدالوهاب كالسهم من الجبهة اليسرى ويمرر كرة على طبق من ذهب لزميله عماد متعب، ليسجل الأخير هدف تقدم منتخب مصر للشباب على حساب نظيره الايفواري بنهائي أمم أفريقيا للشباب بمالي نسخة 2003، لتكون بصمة عبدالوهاب واضحة بشدة ويكلل مجهوده بصناعة الهدف الثالث للفراعنة الصغار، علماً بأنه كان صاحب هدف بلوغ المباراة النهائية بهدف عالمي في شباك المنتخب المالي.

هدف يحسم لقب كأس العالم للمنتخب العسكري

هدف ماركة مسجلة باسم موسيقار الكرة المصرية الراحل محمد عبدالوهاب، في مباراة حاسمة ونهائي جديد للكرة المصرية، هذه المرة بنهائي كأس العالم العسكري بألمانيا نسخة 2005، فيتصدى عبدالوهاب لركلة حرة مباشرة من زاوية صعبة يسجل في شباك المنتخب الجزائري هدف تتويج منتخبنا العسكري باللقب العالمي.

عرضية تحسم دوري أبطال أفريقيا

مع حلوله بديلاً للأنجولي جيلبرتو الذي تعرض للاصابة خلال مواجهة الأهلي بالنجم الساحلي التونسي، في إياب نهائي دوري أبطال أفريقيا نسخة 2005 بملعب الكلية الحربية، يرفع محمد عبدالوهاب الكرة بالمقاس على رأس أسامة حسني، ليسجل الأخير هدف التعزيز وتأكيد اللقب للمارد الأحمر باللقب القاري، لتستمر بصمات موسيقار الكرة المصرية في المباريات الحاسمة.

ركلة ترجيح تاريخية ومصر تعتلي العرش الأفريقي

ركلة ترجيح فارقة في تتويج منتخب مصر الأول بلقب أمم أفريقيا 2006 بالقاهرة على حساب نظيره الايفواري، فمع نجاح الحارس العملاق للفراعنة عصام الحضري لركلة الترجيح الأولى من أقدام الفيل الإيفواري ديدييه دروجبا أراد أبناء «المعلم» تأكيد التفوق في ركلات الحظ خلال الركلة الثانية، ولم يكذب محمد عبدالوهاب خبراً فسجل بنجاح وتميز في مرمى جان جاك تيزيه ركلة ساهمت في معانقة المصريين اللقب الثمين وسط أنصارهم، حيث تألق عبدالوهاب بشدة خلال المباراة النهائية، خاصة على المستوى الدفاعي وأنقذ شباك مصر من أكثر من هدف محقق.

صناعة غير مباشرة لهدف تعزيز لقب كأس مصر

يقدم محمد عبدالوهاب واحدة من أجمل مبارياته على الإطلاق وكأنه يشعر باقترابه توديع الملاعب للأبد، وذلك بنهائي كأس مصر موسم 2005-2006، والذي جمع قطبي الكرة المصرية الأهلي والزمالك، حيث سدد صاروخاً لا يصد ولا يرد ارتد من القائم الأيسر لمحمد عبدالمنصف، حارس الفريق الأبيض، ليجد عماد متعب يكمل ثلاثية الفريق الأحمر ويضمن لفريقه اللقب وحسم القمة، وانخلعت قلوب جماهير الأهلي لحظة سقوط عبدالوهاب أرضاً دون أي احتكاك مع أحد من لاعبي الفريق المنافس خلال الشوط الأول للمواجهة قبل أن ينهض لإكمال المباراة، وهو المشهد الذي تكرر في ملعب التتش صباح الحادي والثلاثين من أغسطس لعام 2006 وفارق عبدالوهاب الحياة بعد سقوطه بلحظات.

قد تقرأ أيضا