الارشيف / الاخبار / أخبار مصر / المصرى اليوم

وزير النقل في جولة تفقدية مفاجئة لمحطة الجيزة والمترو

اشترك لتصلك أهم الأخبار

أجرى الدكتور هشام عرفات، وزير النقل، جولة تفقدية مسائية مفاجئة لعدد من محطات الخط الثانى والثالث لمترو الأنفاق ومحطة الجيزة للسكك الحديدية
لمتابعة انتظام جداول التشغيل في هذين المرفقين الحيويين اللذين ينقلان ملايين الركاب يوميا.

وبدأ الوزير جولته بمحطة الاستاد بالخط الثالث ثم محطة العتبة التبادلية بين الخطين الثاني والثالث ثم محطة مترو الجيزة واطمأن على مستوى الخدمة المقدمة وعلى زمن التقاطر، والتقى بعدد من ركاب ركاب المترو ودار حوار حول خطة تطوير الخط الأول حيث
وأوضح وزيــر النقل، أن هناك خطة شاملة وعاجلة لتطوير الخط الأول وأن المرحلة الأولى من هذا التطوير تشمل أعمال تطوير أنظمة الإاشارات والاتصالات والتحكم المركزى وأعمال السكة والأعمال الكهروميكانيكية بتكلفة تبلغ حوالى 751 مليون يورو، وتم توقيع جزء من التمويل الخاص بها بمقدار (205) مليون يورو مع البنك الأوروبى لإعادة الاعمار (تم الأربعاء 1/8 ) والمرحلة الثانية تشمل شراء الوحدات المتحركة بتكلقة 650 مليون يورو.

وأوضح «عرفات»، وزير النقل، أن خطة تطوير الخط الأول تشمل ما يتم تنفيذه حاليا من ازدواج المسافة بين محطتي المرج الجديدة والقديمة بتكلفة تبلغ 19.3 مليون يورو، و96 مليون جنيه مصري، منوها إلى أن هذا الازدواج سيساهم في القضاء على تكدس الركاب بأرصفة محطات الخط الأول خاصة محطتى المرج والمرج الجديدة والتي تعاني من كثافة الركاب حيث تبلغ طول هذه المسافة 1.3 كم، مضيفا أنه بعد الازدواج سيتم تخفيض زمن التقاطر من 10 دقائق حاليا في هذه المسافة إلى 3.5 دقيقة، بالإضافة إلى أن هذه الازدواج سوف يساهم في الوصول بزمن الرحلة من حلوان إلى المرج الجديدة إلى الزمن القياسي وهو 75 دقيقة وامتصاص الكثافة العالية للركاب، ومن المقرر الانتهاء من أعمال الازدواج نهاية 2018.

وتابع الوزير أن خطة تطوير الخط الأول تشمل أيضا ما يتم تنفيذه حاليا من أعمال تجديد محطة المرج الجديدة، والتى تبلغ تكلفتها 100 مليون جنيه وخاصة أن هذه المحطة تتسم بكثافة ركاب عالية وبالتالي فإن تطوير هذه المحطة سيؤثر ايجابيا على كفاءة التشغيل ومستوى الخدمة المقدمة لركاب المترو.

وفي محطة الجيزة للسكك الحديدية فاجئ الوزير العاملين بالمحطة وتفقد الأرصفة شبابيك التذاكر والتقى بعدد من الركاب الذين أشادوا بالتحسن الكبير في مستوى مواعيد قيام القطارات.

وأوضح الوزير أنه بالنسبة لبعض التأخيرات فهي بسبب التهدئة في بعض المناطق بسبب تنفيذ مشروعات الإشارات مشيرا إلى إلى أن هناك خطة جاري العمل بها لتطوير منظومة السكك الحديدية حيث تم التعاقد على ١٠٠ جرار حديث ( GE ) بتكلفة ١١.٥ مليار جنيه (شاملة أيضا تأهيل عدد 81 جرار وتوفير قطع الغيار) والحصول على تمويل الـ ١٠٠ جرار الأخرى من البنك الأوروبي للتنمية وإعادة الأعمار بتكلفة ٥.٨ مليار جنيه، بالإضافة إلى أنه جارى انهاء إجراءات التعاقد على توريد الـ١٣٠٠ عربة جديدة للركاب بتكلفة تقديرية تقترب من ٢٠ مليار جنيه تقريبا في صفقة هي الأضخم في تاريخ السكك الحديدية، مضيفا أنه يتم تطوير ١٠٨٩كم نظم إشارات بتكلفة ١٧ مليار جنيه وفق أحدث النظم العالمية، فضلا عن استكمال مشروعات تجديد البنية الأساسية واستكمال مشروعات تطوير المزلقانات والمحطات.

قد تقرأ أيضا