الارشيف / الاخبار / أخبار مصر / المصرى اليوم

لأول مرة.. أمين «كنائس الشرق الأوسط» تزور الكنيسة الأسقفية بالإسكندرية

اشترك لتصلك أهم الأخبار

زارت الدكتورة ثريا بشعلانى، أمين عام مجلس كنائس الشرق الأوسط، مقر الكنيسة الأسقفية في الإسكندرية، حيث كان في استقبالها، المطران الدكتور منير حنا، مطران الكنيسة الأسقفية بمصر وشمال أفريقيا والقرن الأفريقي.

وقال «حنا»، في بيان له، الثلاثاء، إن زيارة الأمينة العامة إلى كنيسة الإسكندرية تأتى في إطار الزيارة الرسمية الأولى التي تقوم بها إلى مصر حاليا وذلك بهدف التباحث مع رؤساء الكنائس الأعضاء في المجلس بشأن كيفية تفعيل الدور المسكونى المجلس والعمل المشترك بين الكنائس الأعضاء.

من جهتها، ذكرت «بشعلانى»، في تصريحات لها في إطار زيارتها لمصر، أن زيارتها الحالية تأتى لأهمية الدولة المصرية والكنائس الموجودة فيها والدور التاريخى الذي تلعبه، مشيرة إلى أن المجلس منذ تأسيسه يهتم بخدمة الإنسان وأن لديها إدارة لخدمة اللاجئين الفلسطينيين، وأن المجلس يعمل في العديد من أمور الإغاثة والتنمية في سوريا وكل البلدان.

وأضافت أن المجلس يتعامل مع عائلات الكنائس منها العائلة الأرثوذكسية، والعائلة الكاثوليكية بكنائسها السبع والكنائس الأرثوذكسية الشرقية، وأن كل كنيسة لها 6 ممثلين داخل المجلس، مشيرة إلى أنه تم التوصل إلى العديد من الاتفاقيات بين الكنائس منذ تأسيس المجلس، وأن المجلس يعمل على تقريب الفكر بين الكنائس دون أي سلطة على الكنائس فالأمر متروك لروؤسها، مضيفة أن «الوضع في الشرق الأوسط يستلزم أن يكون هناك تواصل بين جميع الكنائس».

وفى نهاية اللقاء، قدمت الأمينة العامة درع المجلس إلى المطران منير حنا بمناسبة زيارتها الأولى لكنائس مصر.

قد تقرأ أيضا