الارشيف / الاخبار / أخبار مصر / المصرى اليوم

رئيس الوزراء: السيسي يضع مشروع سد روفيجي بتنزانيا تحت رعايته الشخصية

اشترك لتصلك أهم الأخبار

أكد الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء، وزير الإسكان والمرافق والمجتمعات العمرانية، أن الرئيس عبدالفتاح السيسي يضع مشروع سد نهر روفيجي بتنزانيا، تحت رعايته الشخصية، وسيتابعه مثلما يتابع المشروعات المُنفذة في مصر، لافتا إلى أن المشروع سيفتح أبواباً أمام الشركات المصرية للعديد من المشروعات الأخرى سواء في تنزانيا أو غيرها من الدول الأفريقية.

جاء ذلك خلال ترأس رئيس الوزراء، اجتماعًا مع المهندس محسن صلاح، رئيس مجلس إدارة شركة المقاولون العرب، وعدد من مسؤولي الشركة، لمتابعة ترتيبات البدء في تنفيذ مشروع سد روفيجي بتنزانيا، والذي وقع عقده تحالف شركتي المقاولون العرب، والسويدي إلكتريك.

وصرح المستشار نادر سعد المتحدث باسم رئاسة مجلس الوزراء بأن مدبولي قال إن هذا الاجتماع يعدُ بداية للقاءات الدورية التي ستتم بشكلٍ شهري، للمتابعة أولاً بأول للموقف التنفيذي لمشروع إنشاء سد لتوليد الطاقة الكهرومائية في حوض نهر روفيجي بتنزانيا، مطالبا التحالفَ المصري بحشد مختلف طاقاته لإتمام هذا المشروع المهم، من خلال إسناد المهام إلى أعلى فرق العمل، ووضع برنامج زمني مكثف لتنفيذ مراحل المشروع. وتابع «يجب أن تعطوا رسالة ثقة للمواطنين التنزانيين، بقدرتكم على تنفيذ المشروع في التوقيت المحدد، وبالجودة الفائقة».

بدوره، أطلع المهندس محسن صلاح، الدكتور مصطفى مدبولي على تفاصيل الترتيبات الخاصة بالبدء في تنفيذ المشروع، موضحاً أنه يتم حالياً فتح الحسابات المختلفة، إنهاء الإجراءات الورقية، كما يتم الانتهاء من التصميم ومراجعته من قبل المكتب الاستشاري، وخلال أيام سيكون هناك فريق عمل في تنزانيا يضمُ فريقاً مساحياً.

وأشار إلى أنه سيتم التعاقد مع عدد من الشركات التنزانية المتخصصة في التأمين وإزالة الأشجار بموقع إنشاء السد، وكذا الاستعانة بعدد من المقاولين المحليين، بما يتيح العديد من فرص العمل بتنزانيا، مؤكدا الحرص على أن نكون على قدر ثقة القيادة السياسية، ونتطلع لتلبية آمال الشعب التنزاني في التنمية.

قد تقرأ أيضا