الارشيف / الاخبار / أخبار مصر / بوابة أخبار اليوم

بدء فعاليات المؤتمر الرابع عشر للاستخدامات السلمية للطاقة الذرية

بدأ منذ قليل فعاليات المؤتمر الرابع عشر للايتخدامات السلمية للطاقة الذرية، بحضور الدكتور محمد شاكر وزير الكهرباء والطاقة، والدكتورة ياسمين فؤاد وزيرة البيئة ومحمد أبو ستيت وزير الزراعة وسالم حمدى مديرعام الهيئة العربية للطاقة الذرية وعدد من المشاركين بالدول العربية.

فى البداية، قال الدكتور عاطف عبدالحميد رئيس هيئة الطاقة الذرية، إن المؤتمر العربى الرابع عشر للاستخداماا السلمية للطاقة الذرية يشهد حضور العديد من الدول العربية، مشيرا إلى أن الهيئة تستهدف تمكين الدولة من استغلال الطاقة الذرية فى الأغراض السلمية من علمية وطبية، وصناعية، وزراعية وغيرها لمسايرة التقدم العلمى.

وتابع قائلا:"نرى بهذا المؤتمر دخول ١٦٣ بحثا يغطى العلوم النووية فى تطبيقات الطب والزراعة والصناعة والمواد النووية والوقاية من الاشعاع، كما سيشهد المؤتمر عدد من الندوات والدورات فى المجال النووى التى ستعكس مفاهيم جديدة للكوادر النووية لكى تكون مؤهلة لكل ما هو جديد فى هذا المجال".

ولفت إلى أن الهيئة قد حققت العديد من الانجازات الهامة فى المجال النووى ، موضحا أن مصر من أوائل الدول النامية التى استشعرت الدور الحيوى للتطبيقات السلمية للطاقة الذرية فى خدمة التنمية الوطنية.

كما شدد خالد العباس ممثل الأمين العام لجامعة الدول العربية، الاهتمام بالاستخدامات السلمية فطبقا للمادة ٣٨٣ الخاص باول الاعضاء بالجامعة العربية، حول وضع برنامج عربى للاستخدامات السلمية لتعزيز التعاون العربى والخطة الاستراتيجية للطاقة الذرية بالمجلس العربى.

واشار إلى أن استخدام تقنيات الطاقة النووية خيارا هاما باعتبارها احد أهم الوسائل الجديدة فى هذا المجال ، وذلك فى إطار تشجيع هذه الاستخدامات السلمية بجميع الطول العربية.

وأوضح خالد العباسى أنه رغم الظروف السياسية الحالية بالدول العربية إلا أن العديد منها أصر على حضور المؤتمر والمشاركة به من أجل التعاون الاقليمى ودورها الفعال فى تحقيق برنامج التنمية فى منطقة الشرق الاوسط.

ودعا الدول العربيةللاستمرار فى التمسك بحقها فى الدخول للمجال النووى وفقا للمعايير الدولية.

وأضاف، اللواء خالد فوده محافظ جنوب سيناء، أن المؤتمر يهدف الى خلق المزيد من الكوادر المؤهلة لانشاء المحطات النووية من أجل تنفيذ خطة الدولة فى الاستخدامات السلمية للطاقة النووية.

واعرب عن شكره لمنظمى المؤتمر وجميع المشاركين بكل الدول العربية المشاركة فى هذه الفعالية الهامة فى الاستخدام السلمى للمجال النووى، كما دعا الجميع بعدم تفويت لحظة تواجدهم بمحافظة جنوب سيناء وزيارة جميع معالم شرم والشيخ.