الارشيف / الاخبار / أخبار مصر / بوابة الشروق

«س و ج».. كل ما تريد معرفته عن الكشف الأثري الجديد بسقارة

أعلنت وزارة الآثار، اليوم السبت، عن اكتشاف مقبرة جديدة فريدة من نوعها من نوعها، بعمق 10 أمتار في ارتفاع 3 أمتار، وتعود إلى الأسرة الفرعونية الخامسة، التي حكمت البلاد قبل نحو 4400 سنة.

وترصد «الشروق» في هذا التقرير، عددًا من الأسئلة حول هذا الكشف الأثري الجديد، ومدى أهميته.

-من صاحب هذه المقبرة تحديدًا؟

قال مصطفى وزيري، الأمين العام للمجلس الأعلى للآثار إن هذه المقبرة تعود إلى أحد كبار المسؤولين في الأسرة الفرعونية الخامسة، ويدعى «واح تي»، والذي حمل عدة ألقاب في حياته، منها كاهن التطهير الملكي، ومفتش القصر الإلهى إلى جانب مفتش معبد الملك نفر إير كا رع، ومفتش المركب المقدس، بحسب ما كان مدونًا على المقبرة.

-ما محتويات المقبرة المكتشفة؟

أعلن المسؤولون في وزارة الآثار عن المقتنيات الموجودة بالمقبرة، والتي تشمل العثور على حوالي 18 نيشة تضم 24 تمثالًا كبيرًا منحوتًا فى الصخر وملونًا، في تصوير لصاحب المقبرة وعائلته، أما الجزء السفلى من المقبرة فيضم حوالي 26 نيشة صغيرة تحوى علي حوالى 31 تمثالًا منحوتًا فى الصخر أيضًا لشخص في وضع الوقوف أو فى وضع الكاتب، ويرجح أنها لصاحب المقبرة، هذا إلى جانب تماثيل لأفراد عائلته، بالاضافة إلى العثور على العديد من الأواني الفخارية.

جدران المقبرة كذلك تحمل العديد من النقوش الملونة التى تحمل اسم زوجة صاحب المقبرة، والعديد من المناظر التي تصور صاحب المقبرة مع أمه وعائلته من زوجته وأولاده، ومناظر الحفلة الموسيقية، وصناعة النبيذ، وصناعة الفخار، ومناظر تقدمة القرابين، ومناظر ابحار المراكب، وصناعة الاثاث الجنائزي، وصيد الطيور، وصناعة التماثيل، وسحب التماثيل بالاضافة إلى نصوص من السيرة الذاتية لصاحب المقبرة.

-ما أهمية هذه المقبرة؟

تكمن أهمية هذه المقبرة في أن يد لصوص الآثار لم تمتد إليها، وقد وجدت بكامل مقتنياتها، إلى جانب حفاظها على ألوانها الرائعة، لهذا اعتبرت من أعظم الاكتشافات الأثرية هذا العام، بحسب الدكتور خالد العناني، وزير الآثار.

-كيف استطاعت البعثة الأثرية العثور على هذه المقبرة؟

قال الدكتور مصطفى وزيري، الأمين العام للمجلس الأعلى للآثار إن البعثة الأثرية المكلفة باكتشاف مقابر سقارة استطاعت الوصول إلى واجهة هذه المقبرة أثناء أعمال الحفر الأثري في شهر نوفمبر الماضي، وذلك خلال حفائر الموسم الثاني للبعثة التي اكتفت بالإعلان عن مقبرة للحيوانات، لأن مدخل المقبرة كان مغلقًا

تابع من المصدر

قد تقرأ أيضا