الارشيف / الاخبار / أخبار مصر / الفجر

ننشر حقيقة سرقة أيقونة أثرية للمسيح والعذراء من المتحف القبطي

قالت إلهام صلاح، رئيس قطاع المتاحف، إن ما نشر في بعض وسائل الإعلام الالكترونية وبعض مواقع التواصل الاجتماعي عن سرقة أيقونة أثرية للسيد المسيح والسيدة العذراء من المتحف القبطي، عار تماما من الصحة.

وأوضحت "صلاح"، في تصريحات صحفية لها اليوم، أن الأيقونة المشار إليها غير أثرية وانما هي مستنسخ، كانت موجودة بصندوق أمام مخزن الأحراز الخاص بالمتحف القبطي، تمهيدًا لنقلها إلى القسم التعليمي بالمتحف لتدخل ضمن البرنامج الذي يقوم به المتحف بهدف رفع الوعي الآثري لدى الأطفال والشباب وذوي الإحتياجات الخاصة لتعريفهم بمقتنيات المتحف التى تعبر عن تاريخ وحضارة بلادهم.

وقالت إلى أن اللجنة الدائمة للآثار المصرية كانت قد وافقت على إمكانية استخدام الأحراز الغير أثرية في البرامج التعليمية والفنية التي يتم تنفيذها في مختلف الأقسام

تابع الخبر في المصدر ..