الارشيف / الاخبار / أخبار مصر / المصرى اليوم

«التجارى الدولى» يطلب رخصة «QR Code» للدفع السريع

اشترك لتصلك أخبار الاقتصاد

طلب البنك التجارى الدولى- مصر، أكبر البنوك الخاصة العاملة بالسوق المحلية، من البنك المركزى الحصول على رخصة القبول الإلكترونى للدفع السريع «QR Code»، بعد أن طرح المركزى تعليمات خدمة الـ «QR Code» لتعزيز استخدام المحفظة الإلكترونية وتنشيط الدفع الإلكترونى بشكل عام من دون احتياج التجار إلى نقاط بيع وبالتالى تخفيض التكلفة المطلوبة لإتمام عملية الدفع.

وقال محمد فرج- الرئيس التنفيذى للخدمات البنكية الإلكترونية ورئيس قطاع المعاملات المصرفية الدولية بالبنك التجارى الدولى- إنه ما زال هناك احتياج إلى توافر المزيد من القنوات المصرفية الإلكترونية لمقابلة احتياجات عملاء البنوك وتحقيق التواصل مع العملاء.

وأضاف، فى تصريحات خاصة لـ«المصرى اليوم الاقتصادى»، على هامش مؤتمر«مقابلة السوق» الأسبوع الماضى، لدعم رؤية الحكومة المصرية فى تحقيق الشمول المالى، أن تحقيق الشمول المالى المنشود وتقديم الخدمات المصرفية لجميع المواطنين على السواء ما زال يتطلب من البنوك توجيه المزيد من الاستثمارات المالية نحو القنوات المصرفية الإلكترونية.

وحول مصير أصول البنوك فى ظل التوجه نحوالميكنة والدفع الإلكترونى والمعاملات المصرفية عبرالمحمول- الإقراض والدفع والإستعلام الإئتمانى – قال فرج، إن البنوك حاليا يجب أن تتجه نحو استخدام فروع صغيرة المساحة يتوافر معها الحلول التكنولوجية المناسبة للعملاء مع استمرارالعمل على زيادة وعى العملاء نحواستخدام القنوات الإلكترونية، ومنها «الإنترنت بانكنج، ماكينات الصراف الآلى، الموبايل بانكنج» بدلا من التعامل مع فروع البنوك وبالتالى توفيرالوقت والجهد والتكلفة على العملاء والبنوك على السواء.

وأوضح فرج: «منذ إصدارالبنك المركزى قواعد وإجراءات الدفع عن طريق الهاتف المحمول، حصل 17 بنكا على رخصة تقديم الخدمة، ورغم فتح نحو 11.2 مليون محفظة لـ 10.2 مليون عميل على مستوى جميع البنوك، إلا أن نسبة التفعيل تتراوح بين 5% - 10% وهى منخفضة للغاية، مع العلم أن هذه النسبة تبلغ 17% بالنسبة للمحافظ المفتوحة لدينا فى البنك التجارى الدولى -مصر»، مؤكدا ضرورة زيادة عدد البنوك التى تقدم مثل هذه الحلول وكذلك زيادة المنتجات والخدمات المصرفية المقدمة والتى سوف تنعكس بالتالى على زيادة أعداد المتعاملين مع القطاع المصرفى، كما أشاد بتوجهات وجهود البنك المركزى والمجلس القومى للمدفوعات فى هذا المجال وخاصة نشر ثقافة التعاملات المالية غير النقدية.

ولفت مسؤول البنك التجارى الدولى- مصر إلى اهتمام الحكومة لتمهيد الطريق ودعم النظام البيئى لسوق المال فى مصر من خلال التكنولوجيا المالية وإلقاء الضوء على حلول الوضع المالى المستقبلية، ومشاركة البنك المركزى والقطاع المصرفى فى الابتكار ودعم المشاريع الرقمية.

قد تقرأ أيضا